عالمة أحياء بحرية تسبح إلى جانب قرش أبيض بطول 20 قدما

عالمة أحياء بحرية تسبح إلى جانب قرش أبيض بطول 20 قدما

للوهلة الأولى، ستوقفك تلك اللقطات والتي تظهر فيها امرأة ترتدي بذلة غطس تسبح جنبا إلى جنب مع سمكة قرش بيضاء يصل طولها إلى 20 قدما، والتي قد يراها البعض أنها خدعة ولكنها حقيقة. وعلى هذه اللقطات علقت عالمة الأحياء البحرية في هاواوي والتي تدعى Ocean Ramsey قائلة “إنها ليس لديها سبب لتكون متوترة أثناء سباحتها؛ فأسماك القرش مثل غيرها من …

عالمة أحياء بحرية تسبح إلى جانب قرش أبيض بطول 20 قدما

للوهلة الأولى، ستوقفك تلك اللقطات والتي تظهر فيها امرأة ترتدي بذلة غطس تسبح جنبا إلى جنب مع سمكة قرش بيضاء يصل طولها إلى 20 قدما، والتي قد يراها البعض أنها خدعة ولكنها حقيقة.

وعلى هذه اللقطات علقت عالمة الأحياء البحرية في هاواوي والتي تدعى Ocean Ramsey قائلة “إنها ليس لديها سبب لتكون متوترة أثناء سباحتها؛ فأسماك القرش مثل غيرها من الأسماك، والتي يبلغ طولها 8 أقدام، فهي تسبح كل يوم بين راكبي الأمواج والسباحين فإنهم من النادر ما يرتكبون خطأ”.

ويقدر وزن القرش الذي ظهر شريكا للسباحة في الصورة بأكثر من طنين، ولكن البداية عندما كانت العالمة تدرس أسماك القرش البيضاء منذ عشر سنوات هي وفريقها قبالة سواحل أوهايو، ومن خلالها قاموا بتدوين الكثير من الملاحظات حول سلوك هذه الحيوانات.

واستكملت: “لم نتخيل أبداً أن نكون محظوظين لوجودنا بجانب سمكة قرش بيضاء ضخمة أنثى جميلة؛ فهذا يملأ قلبي فرحاً، ويأخذ أنفاسي بعيداً”.

كما أشارت إلى أنها تأمل أن تلهم مواجهتها الآخرين في “اتخاذ المزيد من التدابير والإجراءات لحماية أسماك القرش، فمن المحزن للغاية أن هناك الكثير من الناس في جميع أنحاء العالم يرون أنها يجب قتلها على غرار ما يرونه في الأفلام، حيث يصنف الصندوق العالمي للحياة البرية في الوقت الحالي أصناف القرش البيضاء الضخمة من الأنواع القليلة”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً