المعارضة الموريتانية تحدد مواصفات مرشحها الموحد للانتخابات الرئاسية المقبلة

المعارضة الموريتانية تحدد مواصفات مرشحها الموحد للانتخابات الرئاسية المقبلة

وقعت أحزاب التحالف الانتخابي للمعارضة الديمقراطية في نواكشوط، اليوم الخميس، على وثيقة تحدد عمل هذه الأحزاب خلال التحضير والمنافسة في الانتخابات المقبلة. وتضمنت الوثيقة عدة بنود أهمها “العمل على اختيار مرشح موحد أو رئيسي” للمنافسة خلال الانتخابات الرئاسية المقبلة، وفق ما نشرته وكالة “صحراء ميديا” الإخبارية الموريتانية.ووضعت الوثيقة جملة من الصفات، يجب توفرها في الشخصية الموحدة أو الرئيسية…




خلال التوقيع على الوثيقة (وكالات)


وقعت أحزاب التحالف الانتخابي للمعارضة الديمقراطية في نواكشوط، اليوم الخميس، على وثيقة تحدد عمل هذه الأحزاب خلال التحضير والمنافسة في الانتخابات المقبلة.

وتضمنت الوثيقة عدة بنود أهمها “العمل على اختيار مرشح موحد أو رئيسي” للمنافسة خلال الانتخابات الرئاسية المقبلة، وفق ما نشرته وكالة “صحراء ميديا” الإخبارية الموريتانية.

ووضعت الوثيقة جملة من الصفات، يجب توفرها في الشخصية الموحدة أو الرئيسية التي سيقدمها الحلف وأهم تلك الصفات، أن يكون “جامعاً لأكبر عدد من الموريتانيين الراغبين في التغيير، ومستوعباً لطموحات ومطالب كل فئات وأعراق المجتمع، قادراً على المنافسة، ومقتنعاً ببناء دولة المؤسسات والقانون، والمواطنة”.

ولاختيار هذه الشخصية أقرت الوثيقة “إنشاء لجنة عليا يعهد إليها اعتماد معايير لاختيار مرشح موحد وتقديم مقترحات بشأنه، وكذلك إعداد الخطوط العريضة للبرنامج الانتخابي المشترك، ومتابعة تطورات الساحة لتسيير هذا التوجه والقيام بالاتصالات اللازمة”.

وأكدت وثيقة المعارضة، على “مواصلة النضال من أجل فرض مطالب المعارضة الديمقراطية.. وفرض حضور نشط وفعال في الساحة يعكس القوتين التعبوية والاقتراحية لتلك الأحزاب”.

ويأتي هذا الإعلان بعد يومين من دعوة الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز، إلى وقف المبادرات الداعية لتعديل الدستور من أجل فتح الباب أمام ترشحه لولاية رئاسية ثالثة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً