يقود «الإيرويل» ويتحدث في هاتفه المتحرك في شارع عام

يقود «الإيرويل» ويتحدث في هاتفه المتحرك في شارع عام

في تصرف يعكس عدم المبالاة التي يتصف بها بعض الشباب، رصدت عدسة «الخليج»، شابّاً يقود جهاز «الإيرويل» على شارع رئيسي، دون اكتراث بمدى خطورة فعلته، لاسيما إذا تعثر وسقط، ما قد يتسبب بكارثة، تتمثل في تعرضه للدهس.الشاب الذي لم يكن يرتدي أي خوذة واقية، أو أدنى مستلزمات السلامة والوقاية من الإصابات التي يرتديها قائدو الدراجات، من أجل…

emaratyah

في تصرف يعكس عدم المبالاة التي يتصف بها بعض الشباب، رصدت عدسة «الخليج»، شابّاً يقود جهاز «الإيرويل» على شارع رئيسي، دون اكتراث بمدى خطورة فعلته، لاسيما إذا تعثر وسقط، ما قد يتسبب بكارثة، تتمثل في تعرضه للدهس.
الشاب الذي لم يكن يرتدي أي خوذة واقية، أو أدنى مستلزمات السلامة والوقاية من الإصابات التي يرتديها قائدو الدراجات، من أجل سلامتهم، لم يكتفِ باختراق الطريق العام، بل كان يستخدم هاتفه المتحرك، ما يضاعف احتمال سقوطه عن الجهاز الذي يعتمد على التوازن التام، والوقوف بوضعيات معينة.
يشار إلى أن الإيرويل تسبب في الكثير من الحوادث؛ بسبب عدم التزام أصحابه بقوانين السير والمرور، واستخدامه في المناطق القريبة من الطرقات المخصصة للسيارات، إلى جانب إهمال ارتداء واقيات الرأس والأطراف التي تمتص الصدمات في حال السقوط أو التعرض للدهس، ما دفع الجهات في وزارتي الداخلية والصحة ووقاية المجتمع، إلى إطلاق التحذيرات، والإلزام بالضوابط التي تضمن سلامة مستخدميها؛ من أجل الحد من تلك الحوادث التي راح ضحيتها بعض من قائدي هذه الأجهزة، التي يمتاز بعضها بسرعات عالية، تحول دون السيطرة عليها، في حال حدوث أمر طارئ.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً