باكستان: آلاف البشتون يطالبون بالعدالة بعد اغتيال تاجر

باكستان: آلاف البشتون يطالبون بالعدالة بعد اغتيال تاجر

تظاهر الآلاف من أقلية البشتون، اليوم الأحد، في المناطق القبلية شمال غرب باكستان، للمطالبة بالعدالة في الذكرى الأولى لاغتيال عنصر من هذه الأقلية على يد شرطي في قضية أثارت احتجاجات حاشدة. وقال النائب وعضو حركة حماية البشتون محسن داوار: “اليوم الذكرى الأولى لمقتل نقيب محسود، لكن قاتله يظل طليقاً. المتظاهرون يطالبون بالعدالة لنقيب وتقديم قاتله للعدالة”…




محتجون من أقلية البشتون في باكستان (أرشيف)


تظاهر الآلاف من أقلية البشتون، اليوم الأحد، في المناطق القبلية شمال غرب باكستان، للمطالبة بالعدالة في الذكرى الأولى لاغتيال عنصر من هذه الأقلية على يد شرطي في قضية أثارت احتجاجات حاشدة.

وقال النائب وعضو حركة حماية البشتون محسن داوار: “اليوم الذكرى الأولى لمقتل نقيب محسود، لكن قاتله يظل طليقاً. المتظاهرون يطالبون بالعدالة لنقيب وتقديم قاتله للعدالة”.
ونددت منظمات حقوقية طيلة أعوام بالانتهاكات ضد هذه الأقلية التي تمثل 3 ملايين نسمة من أصل 207 ملايين باكستاني.
واغتيل محسود وهو تاجر منذ عام رمياً بالرصاص، على يد شرطي متخصص في المواجهات المسلحة مع مجرمين اتهمه بالانضمام إلى حركة طالبان.
وأثار الاغتيال احتجاجات أسفرت عن التحقيق في القضية، والبشتون إلى التقدم بطلبات أخرى.
وذكر المصدر أن آلافاً من هذه الأقلية يشاركون “سلمياً” في احتجاجات اليوم في تانك في إقليم خيبر بختونخوا.

ويعيش معظم البشتون الباكستانيين في المناطق القبلية الحدودية مع أفغانستان، أين تعد الجالية الأكثر عدداً.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً