فتح: نرفض بيع نضالنا مقابل المال القطري

فتح: نرفض بيع نضالنا مقابل المال القطري

انتقدت حركة فتح، اليوم الأحد، ربط حركة حماس بين التصعيد والتهدئة مع الاحتلال، والسماح بدخول الأموال القطرية لدفع رواتب موظفي حماس في قطاع غزة. وقال عضو المجلس الثوري لحركة فتح والمتحدث باسمها أسامه القواسمي: “نرفض أن يكون نضالنا مرتبطاً بمال يأتي أو يذهب أو شروط من أي طرف كان، كما نرفض أن يكون سقف مطالبنا ونضالنا مساعدات إنسانية أو…




عضو المجلس الثوري لحركة فتح والمتحدث باسمها أسامه القواسمي (أرشيف)


انتقدت حركة فتح، اليوم الأحد، ربط حركة حماس بين التصعيد والتهدئة مع الاحتلال، والسماح بدخول الأموال القطرية لدفع رواتب موظفي حماس في قطاع غزة.

وقال عضو المجلس الثوري لحركة فتح والمتحدث باسمها أسامه القواسمي: “نرفض أن يكون نضالنا مرتبطاً بمال يأتي أو يذهب أو شروط من أي طرف كان، كما نرفض أن يكون سقف مطالبنا ونضالنا مساعدات إنسانية أو غذائية أو مال”.

وتابع القواسمي، “نحن شعب مناضل من أجل الحرية والاستقلال، وعنوان نضالنا كان وسيبقى القدس العاصمة وفلسطين الدولة، وأن المسار السياسي المستند للقانون الدولي وحده الكفيل بحل القضايا الإنسانية بالرغم من أهميتها”.

وشهد قطاع غزة، أمس السبت، موجة تصعيد إسرائيلية بعد إطلاق صاروخ من القطاع على مستوطنة محاذية للقطاع، فيما رد جيش الاحتلال الإسرائيلي بقصف عدد من الأهداف في غزة، قال إن من بينها نفقين تابعين لحركة حماس.

وتواصل قطر ابتزاز الفصائل الفلسطينية، بالتزامها بدفع رواتب موظفي حركة حماس المدنيين في قطاع غزة، مقابل تهدئة تامة ووقف أي مظاهر احتجاج على السياج الحدودي، بما في ذلك مسيرات العودة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً