أمازون تقدم خدمة جديدة لبث ألعاب الفيديو السحابية

أمازون تقدم خدمة جديدة لبث ألعاب الفيديو السحابية

تعمل شركة “أمازون” على تطوير خدمة بث ألعاب فيديو عبر السحاب تتيح للمستخدمين اللعب فيها بدون الحاجة لتنزيلها على أجهزتهم أو حتى شرائها وتشغيلها من منصات اللعب.

تعمل شركة “أمازون” على تطوير خدمة بث ألعاب فيديو عبر السحاب تتيح للمستخدمين اللعب فيها بدون الحاجة لتنزيلها على أجهزتهم أو حتى شرائها وتشغيلها من منصات اللعب.

لعل من أبرز الشركات المتضررة من دخول هذا المنافس ليس فقط شركة سوني التي لديها خدمة Now بنفس المبدأ وباشتراك سنوي 99.99 دولار تتيح لك اللعب بأكثر من 700 لعبة، بل شركات أخرى مثل قوقل ومايكروسوفت وإنفيديا كلها مهتمة وتطور بالفعل خدمات مشابهة.

بالطبع تتربع أمازون على عرش الشركات المقدمة للخدمات السحابية مثل الحوسبة السحابية والتخزين السحابي، بالتالي تطويع تقنياتها بمجال ألعاب الفيديو أمر ممكن ويستحق التجربة. وتتفوق أمازون على مايكروسوفت وقوقل في هذا المجال من حيث البنية التحتية التي تستطيع بث ألعاب الفيديو عبر الإنترنت بحيث تشغلها في السحاب.

وهنا لن تحتاج لجهاز قوي المواصفات لتلعب فيه بقدر ما أنت بحاجة لإتصال سريع بالإنترنت لأن التشغيل الفعلي يتم على السحاب من معالجة للعبة والرسوميات ويتم بثها إلى هاتفك أو حاسبك.

إن أطلقت أمازون خدمتها لألعاب الفيديو السحابية فمن الطبيعي أن تتيحها أولاً لأكثر من 100 مليون مشترك بخدمة برايم المدفوعة. والجدير بالذكر أن أمازون لديها عدة منتجات من Fire لبث المحتوى من الإنترنت إلى التلفاز وكذلك يد التحكم الخاصة بها ويمكنها دعمها في ألعاب الفيديو بخدمتها لتشكل بذلك نقطة منافسة جديدة على المنافسين الآخرين في السوق حالياً.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً