«التعليم والمعرفة» تختتم برنامج الأنشطة الشتوية في أبوظبي

«التعليم والمعرفة» تختتم برنامج الأنشطة الشتوية في أبوظبي

اختتمت دائرة التعليم والمعرفة أمس برنامج الأنشطة الشتوية في أبوظبي الذي أقيم تحت شعار «مخيم بروح إماراتية» خلال الفترة من 16 ديسمبر حتى 10 يناير 2019 بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم، وسط نجاحٍ باهرٍ ومشاركة أكثر من 1160 طالباً وطالبة.

اختتمت دائرة التعليم والمعرفة أمس برنامج الأنشطة الشتوية في أبوظبي الذي أقيم تحت شعار «مخيم بروح إماراتية» خلال الفترة من 16 ديسمبر حتى 10 يناير 2019 بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم، وسط نجاحٍ باهرٍ ومشاركة أكثر من 1160 طالباً وطالبة.

وذلك في إطار سعيها نحو الاستفادة من أوقات العطل الدراسية للطلبة وإعداد جيل مبتكر معتز بالهوية والموروث الوطني، حيث تضمن البرنامج ثلاثة برامج رئيسية، هي «تحدي صير بني ياس»، و«رحلة قادة المستقبل»، و«مخيم الثقافة والتراث والعلوم في المدارس المجتمعية».

وأشاد الدكتور يوسف الشرياني وكيل دائرة التعليم والمعرفة، بما حققه برنامج الأنشطة الشتوية من نجاحٍ باهرٍ وتفاعلٍ أتى بمردود غني بالمعرفة والثقافة ومزيد من الاعتزاز بالهوية والموروث الوطني.

حيث غرسَ البرنامج في نفوس الطلبة حب الوطن وحس الابتكار والمحافظة على التراث، وأسهم في الوقت ذاته في صقل مهاراتهم وبثّ فيهم روح العمل الجماعي والمسؤولية المجتمعية، كما ركز البرنامج على إحدى أولويات الدائرة المتمثلة في تعزيز الهوية الوطنية لدى أبنائنا الطلبة.

وأضاف: «إن دائرة التعليم والمعرفة استهدفت من برنامج الأنشطة الشتوية جميع الطلبة في مختلف المراحل الدراسية، من خلال وضع برنامج متكامل يتناسب مع احتياجات ومتطلبات العصر ويتناسب مع كل مرحلة عمرية، انطلاقاً من حرص الدائرة على تعزيز مهارات الطلبة وتنمية شخصياتهم ومواهبهم من خلال ما تقدمه من مبادرات ومشاريع تستهدف الاستثمار الأمثل لشغل أوقاتهم خلال العطل الدراسية.

مشيراً إلى أن الأنشطة الشتوية التي قدمتها الدائرة من خلال برامجها الرئيسية الثلاثة قدمت محتوى جاذباً ومتنوعاً للطلبة بمختلف فئاتهم العمرية لتنمية قدراتهم الأكاديمية وتعزيز المفاهيم الثقافية والوطنية».

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً