آخر الأخبار العاجلة

ماي دبي تجدد رعايتها لنادي شباب الأهلي جامع الشيخ زايد الكبير الأول إقليمياً والرابع عالمياً ضمن فئة أبرز 25 منطقة جذب للسياح حمدان بن محمد يطلق مبادرة دبي جلوبال رئيس الدولة ونائبه يعزيان ملك الأردن في ضحايا حادث تسرب الغاز بميناء العقبة قبر عميد الأدب العربي طه حسين مهدد بالإزالة جامعة حمدان بن محمد الذكية تستقبل وفداً من طلبة برنامج الدكتوراه في جامعة بنسلفانيا دراسة جديدة: عندما ينام المرضى تستيقظ الأورام باحثون: طول الجسم يجعله أكثر أو أقل عرضة للإصابة ببعض الأمراض مركز دبي لمعالجة النفايات يبدأ تركيب المولد الكهربائي استعداداً للتشغيل الأولي في 2023 ‎الإمارات تحتفل للمرة الأولى بـ اليوم العالمي للمرأة في الدبلوماسية في الأمم المتحدة

image

زار مجموعة من أطفال مركز المشاعر الإنسانية لرعاية وإيواء ذوي الاحتياجات الخاصة، متحف المستقبل المبنى الأجمل على وجه الأرض والمعلم الحضاري المعني باستشراف المستقبل. حيث أطلع الأطفال خلال الزيارة على جميع أقسام المتحف ومنصاته، والتجارب الفريدة التي يقدمها للانطلاق نحو المستقبل، كما اطلعوا على الروبوتات الطائرة والمهارات المستقبلية والتكنولوجيا والابتكارات التي يقدمها المتحف، وذلك في إطار رسالة المتحف على الهام وترسيخ فكر صناعة المستقبل لدى الأطفال.

وشارك الأطفال من أصحاب الهمم في الأنشطة والفعاليات الترفيهية المخصصة للصغار في منصة “أبطال المستقبل”، وهي إحدى تجارب المتحف التي تهدف لتشجيع الصغار على تطوير مهارات مستقبلية مفيدة ومسليّة في عالم مفتوح للاستكشاف واللعب، والهادفة إلى تعزيز فكر صناعة واستشراف المستقبل لدى الأطفال في سن مبكرة، ودعم الجهود الوطنية الرامية إلى إعداد قادة المستقبل.

تمكين أصحاب الهمم

وفي هذه المناسبة أعرب ماجد المنصوري، نائب المدير التنفيذي في متحف المستقبل عن سعادته بزيارة أطفال مركز المشاعر الإنسانية إلى متحف المستقبل. لافتاً إلى أن التجارب الاستثنائية التي يقدمها المتحف للعالم، تلهم الأجيال القادمة، وتسهم في تأهيلهم وتعزيز ثقتهم بقدراتهم الكامنة، عبر تعريفهم بالمهارات والأدوات المطلوبة لبلوغ المستقبل.

وقال: المنصوري: “يحرص متحف المستقبل على إشراك الجميع في رؤيته المستقبلية ويؤمن بأن لكل منا دور يلعبه في مسيرة الاستدامة والتقدم، ولذلك نحرص على توفير العديد من التسهيلات لأصحاب الهمم، إيماناً بأهمية إشراكهم في كافة الفعاليات والأنشطة التي ينظمها المتحف، وتمكينهم من التفاعل مع أدوات صناعة المستقبل وأبرز العناصر التي ستؤثر على حياة الإنسان مستقبلاً.”
أطفال المستقبل

وتأسس مركز المشاعر الإنسانية لرعاية وإيواء ذوي الاحتياجات الخاصة في دبي عام 2004، كأول صرح إنساني يقدم التأهيل العلاجي والتربوي والإيواء على مدى أربع وعشرين ساعة ويركّز على تحسين جودة حياة أصحاب الهمم في منطقة الشرق الأوسط. وبدعم سخي من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، وحاكم دبي، مُنح المركز مقراً خاصاً لتعزيز خدمات الرعاية والإيواء التي يقدمها، حيث يضم المركز 120 طفلا من أصحاب الهمم بينهم 95 يقطنون في مرفق الرعاية السكنية بعضهم من أيتام أصحاب الهمم.

مصدر الخبر https://www.albayan.ae/uae/news/2022-06-08-1.4452088

هنا ممكن تحط كود اعلانات موجود في ملف single