اتهام الأميركي المحتجز في روسيا بالتجسس

اتهام الأميركي المحتجز في روسيا بالتجسس

وجه القضاء الروسي تهمة “التجسس” إلى الأميركي بول ويلان الذي أوقف في موسكو الاسبوع الفائت، وفق ما أفاد محاميه الخميس، وسط مزيد من التوتر بين روسيا والغربيين على خلفية قضايا مماثلة.

وجه القضاء الروسي تهمة “التجسس” إلى الأميركي بول ويلان الذي أوقف في موسكو الاسبوع الفائت، وفق ما أفاد محاميه الخميس، وسط مزيد من التوتر بين روسيا والغربيين على خلفية قضايا مماثلة.

وقال المحامي فلاديمير جيريبنكوف كما نقلت عنه وكالة ريا نوفوستي العامة إن “المحكمة أمرت بتوقيفه احتياطيا”، وهو إجراء يلي توجيه الاتهام ويسبق المحاكمة، موضحا أنه استأنف هذا القرار طالبا الافراج عن موكله بكفالة.

وأكد مصدر قريب من الملف لوكالة انترفاكس أن ويلان اتهم رسميا ب”التجسس”، وهي تهمة ينفيها.

وأضاف المحامي أن الأميركي “يتصرف بطريقة بناءة” و”يتعامل معه المحققون في شكل انساني ومهني”.

وتؤكد أجهزة الامن الروسية أنها أوقفت ويلان “فيما كان يقوم بعمل تجسسي” الجمعة في موسكو، وهو يواجه عقوبة السجن حتى عشرين عاما.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً