محكمة أفغانية تدين 3 بقتل صحفي في بي.بي.سي

محكمة أفغانية تدين 3 بقتل صحفي في بي.بي.سي

قال مسؤولون اليوم الخميس إن محكمة خاصة في أفغانستان أدانت ثلاثة رجال بالتورط في قتل صحفي بهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) بالرصاص في إقليم خوست بشرق البلاد في العام الماضي. وقتل مسلحون مجهولون أحمد شاه الذي كان يعمل في خدمة بي.بي.سي الناطقة بلغة البشتو المحلية وكان يعمل كذلك لحساب رويترز أثناء عودته لمنزله في …




جانب من التفجير الذي تبناه داعش في أفغانستان (أرشيف)


قال مسؤولون اليوم الخميس إن محكمة خاصة في أفغانستان أدانت ثلاثة رجال بالتورط في قتل صحفي بهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) بالرصاص في إقليم خوست بشرق البلاد في العام الماضي.

وقتل مسلحون مجهولون أحمد شاه الذي كان يعمل في خدمة بي.بي.سي الناطقة بلغة البشتو المحلية وكان يعمل كذلك لحساب رويترز أثناء عودته لمنزله في أبريل (نيسان) الماضي. وقالت بي.بي.سي إنه خامس صحفي يعمل لحسابها يُقتل في أفغانستان منذ مطلع التسعينيات.

وأصدرت المحكمة الخاصة لمكافحة الإرهاب حكماً بإعدام أحد المتهمين الثلاثة بينما حكمت بالسجن المشدد على الاثنين الآخرين.

وقال المتحدث باسم مكتب النائب العام جامشيد رسولي إن القضية أُرسلت إلى محكمة أعلى للتصديق على الحكم.

ولم يتسن الحصول على تعقيب من هيئة الدفاع عن المتهمين ولم يتضح إن كانوا سيطعنون على الحكم أم سيطلبون محاكمة جديدة أمام محكمة أعلى درجة.

ونفت حركة طالبان تورطها في مقتل شاه الذي قُتل في نفس اليوم الذي وقع فيه تفجيران انتحاريان في كابول أسفرا عن مصرع 26 شخصاً منهم تسعة صحفيين ومصورين في أكثر الأيام دموية للعاملين في الإعلام في أفغانستان.

وأعلن تنظيم داعش المسؤولية عن التفجيرين.

وقالت منظمة مراسلون بلا حدود في ديسمبر (كانون الأول) الماضي إن أفغانستان كانت أكثر الأماكن خطورة على الصحفيين خلال 2018 حيث لقي 15 منهم مصرعهم هناك خلال هذا العام.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً