استقالة مدير الإعلام لماكرون وسط انخفاض شعبيته

استقالة مدير الإعلام لماكرون وسط انخفاض شعبيته

قرر سيلفيان فورت، مدير الإعلام للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الرحيل عن منصبه نهاية الشهر الجاري لأسباب شخصية، في وقت يكاد مستوى شعبية الرئيس يلامس الأرض في ظل أزمة أصحاب السترات الصفراء. وأكدت إذاعة “فرانس انفو” رحيل فورت عن منصبه، وأنه أبلغ ماكرون بقراره منذ أسابيع.ويعرف عن فورت (46 عاماً) قربه من ماكرون منذ حملة الانتخابات التي قادته لقصر…




الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون (أرشيف)


قرر سيلفيان فورت، مدير الإعلام للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الرحيل عن منصبه نهاية الشهر الجاري لأسباب شخصية، في وقت يكاد مستوى شعبية الرئيس يلامس الأرض في ظل أزمة أصحاب السترات الصفراء.

وأكدت إذاعة “فرانس انفو” رحيل فورت عن منصبه، وأنه أبلغ ماكرون بقراره منذ أسابيع.
ويعرف عن فورت (46 عاماً) قربه من ماكرون منذ حملة الانتخابات التي قادته لقصر الاليزيه في مايو (أيار) 2017.
وتولى في البداية كتابة خطابات الرئيس، ولكن مع تفجر أزمة الكسندر بينالا في الصيف الماضي، الذي كان مسؤولاً حتى ذلك الحين عن أمن رئيس الدولة، أصبح مديراً للإعلام في الاليزية.

وتأتي الاستقالة وسط انخفاض شعبية ماكرون الذي واجه في الأسابيع الأخيرة أكبر أزمة في ولايته حين احتج أصحاب “السترات الصفراء”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً