تراجع إيرادات آبل في النتائج الأولية للربع الأول لعام 2019 لضعف الطلب على الآيفون

تراجع إيرادات آبل في النتائج الأولية للربع الأول لعام 2019 لضعف الطلب على الآيفون

في رسالة موجهة للمستثمرين قال المدير التنفيذي لشركة آبل تيم كوك أن نتائج المراجعة الأولية لإيرادات الربع الحالي والأول لعام آبل المالي الذي انتهى في 29 ديسمبر أظهرت تراجعاً ملحوظاً في إيرادات الشركة مقارنةً بالتوقعات المسبقة التي رجحت تراوح مجمل الدخل ما بين 89$ مليار إلى 93$ مليار لترسو حتى وقت الإعلان على قرابة 84$ مليار بمعدل ربح إجمالي بنسبة 38% …

alt

في رسالة موجهة للمستثمرين قال المدير التنفيذي لشركة آبل تيم كوك أن نتائج المراجعة الأولية لإيرادات الربع الحالي والأول لعام آبل المالي الذي انتهى في 29 ديسمبر أظهرت تراجعاً ملحوظاً في إيرادات الشركة مقارنةً بالتوقعات المسبقة التي رجحت تراوح مجمل الدخل ما بين 89$ مليار إلى 93$ مليار لترسو حتى وقت الإعلان على قرابة 84$ مليار بمعدل ربح إجمالي بنسبة 38% منوهاً أن النتائج قد تختلف قليلاً مع حلول وقت الإعلان الرسمي في 29 يناير الجاري.

وأوضح كوك أن هنالك العديد من الأسباب كان لها دور رئيسي في ضعف الطلب على الآيفون الذي شهد جل التباطؤ في المبيعات؛ على رأسها العلاقة الاقتصادية المتوترة مع الصين التي أدت لعدم وصول نسبة المبيعات هناك للحد المطلوب بالإضافة لاكتفاء الكثير من المستخدمين بالإصدارات السابقة كونها لا تختلف بشكل كبير من ناحية الخصائص والتقنيات المتوفرة فيها للدرجة التي تضطرهم لمجاراة التحديثات الجديدة في إصدارات آيفون الأخيرة Xs وXs Mas وXr، وأضاف أن ثبات عملة الدولار كان لها دوراً أيضاً في تدني النسبة التي أثرت بشكل مباشرة على عجلة الدورة الاقتصادية والتغيير اللاحق بدورات إطلاق المنتج.

فيما تحدث حول منتجات آبل الأخرى مثل ساعة آبل وAirPod أنها شهدت نمواً على مستوى هذا الربع بحوالي 19% بالإضافة لمنتجاتها الأخرى القابلة للإرتداء لكن جاء حديثه تحت بند أنه لا يمكن الاعتماد عليها كمصدر رئيسي لدخل الشركة.

والجدير بالذكر أن الربع الأول للشركة يعد الأهم كونه يتضمن فترة إطلاقها لإصدارات الآيفون والعديد من منتجاتها الأخرى من ناحية وكونه يأتي في فترة عطل وأعياد نهاية العام من ناحية أخرى والتي تتميز بكونها موسماً مهماً مفعم بحركة إقبال نشطة من قبل المستهلكين، وهذه النتائج لربما يكن لها أثراً على قيمة سهم آبل قد تؤدي لانخفاض قيمته السوقية في الأيام القادمة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً