سعود بن صقر: شعب الإمارات متمسك بقيم المحبة والتسامح

سعود بن صقر: شعب الإمارات متمسك بقيم المحبة والتسامح

أشاد صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة بجهود ضباط وأفراد القيادة العامة لشرطة رأس الخيمة، بالحفاظ على الأمن والاستقرار في المجتمع ورفع مستوى الشعور بالأمن والأمان لدى المواطنين والمقيمين وزوار الإمارة من مختلف دول العالم، فضلاً عن النجاح في تحقيق أقصى معدلات الأمن والأمان في تأمين مختلف الفعاليات…

أشاد صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة بجهود ضباط وأفراد القيادة العامة لشرطة رأس الخيمة، بالحفاظ على الأمن والاستقرار في المجتمع ورفع مستوى الشعور بالأمن والأمان لدى المواطنين والمقيمين وزوار الإمارة من مختلف دول العالم، فضلاً عن النجاح في تحقيق أقصى معدلات الأمن والأمان في تأمين مختلف الفعاليات والاحتفالات، التي تستضيفها رأس الخيمة.

وقال سموه: «الفرد الآمن في مجتمعه هو الفرد المنتج لهذا المجتمع، أشكركم على جهودكم، التي عكست الصورة الحضارية لدولة الإمارات وشعبها المتمسك بقيم المحبة والتسامح والتعايش مع الآخر، ونحن في عام التسامح نؤكد أن التسامح هو منهج حياة والحفاظ على الأمن والأمان إحدى الركائز، التي قامت عليها دولة الإمارات بجهود قائدها المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وإخوانه المغفور لهم، بإذن الله، من الآباء المؤسسين لذا كان حقاً علينا الحفاظ على هذه المكتسبات والإنجازات التي نراها تتواصل يوماً بعد يوم بجهود المخلصين من أبناء الوطن».

جاء ذلك خلال زيارة سموه أمس، مقر القيادة لشرطة رأس الخيمة حيث كان في مقدمة مستقبليه اللواء علي عبد الله بن علوان النعيمي القائد العام لشرطة رأس الخيمة، والعميد عبد الله خميس الحديدي نائب القائد العام لشرطة رأس الخيمة، ومديرو الإدارات وكبار ضباط شرطة رأس الخيمة.

وقدم سموه التهنئة لضباط وأفراد شرطة رأس الخيمة على النتائج المحققة والجهود المبذولة لشرطة رأس الخيمة خلال العام الماضي 2018، ودورهم في تحقيق الأمن والأمان وتطوير الخدمات الشرطية في الإمارة، بالتعاون مع مختلف الجهات والتي أسهمت في تعزيز سمعة دولة الإمارات وإمارة رأس الخيمة وجهة عالمية متميزة وواحة للأمن والأمان.

وقال سموه خلال لقائه ضباط وأفراد شرطة رأس الخيمة: «أهنئكم مع بداية أول يوم عمل لكم في العام الجديد 2019 على الإنجازات الشرطية، التي تحققت وكلي ثقة بجهودكم وإخلاصكم وحرصكم على الاستمرار نحو مزيد من النجاحات في العام الجديد، لتتواصل مسيرة التميز التي حققتموها في 2018 خدمة لدولتنا وقيادتنا وشعبنا في ظل القيادة الرشيدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وإخوانه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة».

وأشار إلى أن دولة الإمارات أصبحت محطة عالمية لمختلف الأحداث والفعاليات ومقصداً سياحياً للعالم ومنجزاتها شملت كل مجالات الحياة، وهذه المكتسبات الحضارية هي ثمرة الأمن والأمان والاستقرار والتعاون بين مختلف أجهزة الدولة الاتحادية والمحلية لغاية واحدة هي إسعاد المواطن والمقيم والزائر، أنا سعيد بتعاونكم وتفانيكم في العمل لإعلاء اسم الإمارات، ومتفائل بما لديكم من إصرار لتحقيق النجاح ومواصلة العمل بروح وثابة لا تعرف الفشل وتسعى دوماً نحو النجاح والتميز.

وأكد سموه: «إن من لا يعمل لا يخطئ، ومن لا يخطئ لا يتعلم، ولكن الخطأ هو الاستمرار على العمل بالطريقة السابقة نفسها وإن التطوير والتحسين والإبداع والابتكار في العمل هي ثوابت لاستدامة النجاح، مشيراً إلى أن دولتنا سعت دائماً للتعلم وكسب المعرفة في المجالات كافة من الدول المتقدمة وتطوير رأس المال البشري لدينا محور اهتمام القيادة الرشيدة».

وأشاد صاحب السمو حاكم رأس الخيمة بجهود اللواء علي عبد الله بن علوان النعيمي القائد العام لشرطة رأس الخيمة وفريق عمله الذي كان خلف النتائج الإيجابية والمتميزة التي حققتها القيادة العام لشرطة رأس الخيمة خلال العام المنصرم 2018.

إنجازات

ثمن القائد العام لشرطة رأس الخيمة الزيارة الكريمة واللفتة الأبوية الصادقة لصاحب السمو حاكم رأس الخيمة، مؤكداً أن الإنجازات لم تتحقق إلا بدعم سموه المباشر ومتابعته وتوجيهات سموه المستمرة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً