وفاة رجل إثر سقوطه من طائرة بعد إقلاعها

وفاة رجل إثر سقوطه من طائرة بعد إقلاعها

ذكرت وسائل إعلام محلية اليوم الأربعاء أنه تم العثور على جثة رجل يُعتقد أنه توفي إثر سقوطه من فوق جهاز الهبوط بطائرة بعد إقلاعها في مطار “سيام ريب” الدولي في كمبوديا.

ذكرت وسائل إعلام محلية اليوم الأربعاء أنه تم العثور على جثة رجل يُعتقد أنه توفي إثر سقوطه من فوق جهاز الهبوط بطائرة بعد إقلاعها في مطار “سيام ريب” الدولي في كمبوديا.

ولم تحدد السلطات بعد هوية الرجل، الذي تشتبه الشرطة أنه تسلق عجلات الهبوط للطائرة ونام وسقط من على ارتفاع 30 مترا ليلقى حتفه صباح أمس الأول الاثنين عندما أقلعت الطائرة، حسب صحيفة “خمير تايمز”.

ومطار “سيام ريب”، الذي يقع على بعد حوالي خمسة كيلومترات من معبد “أنجكور وات” الشهير في كمبوديا، واحد من ثلاثة مطارات دولية في البلاد، تشغلها مطارات كمبوديا.

وقال فويتنج شينداريث، نائب رئيس الشرطة الاقليمية لصحيفة “ذا تايمز” إن مقاطع بثها تلفزيون كمبوديا أظهرت أن الرجل كان يسير بين العديد من الطائرات واختفى عن الانظار، مما دفع الشرطة للاشتباه أنه تسلق معدات الهبوط بالطائرة واستغرق في النوم.

وأضاف شينداريث أن مسؤولي الشرطة وجدوا أن الأسلاك الشائكة قُطعت في الموقع وأنهم اشتبهوا أنه تسلل إلى المطار ليلا.

وتابع أن السلطات تعتقد أن الرجل يعاني من مرض عقلي ولم يكن إرهابيا.

وقال مسؤول شرطة إقليمي آخر يدعى تاتش مالاي لصحيفة “تايمز” إن القضية قيد التحقيق وأن ذلك نجم عن الاهمال.
وأضاف مالاي “أعتقد أن ذلك حدث نظرا لان مسؤولي المطار كانوا غير مبالين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً