مصر: تأجيل النطق بالحكم في قضية “محاولة اغتيال السيسي”

مصر: تأجيل النطق بالحكم في قضية “محاولة اغتيال السيسي”

قررت المحكمة العسكرية، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة، اليوم الأربعاء، تمديد أجل النطق بالحكم على 292 متهماً في قضية “محاولة اغتيال السيسي”. وتأجل النطق بالحكم لجلسة 27 يناير(كانون الثاني) لتعذر إحضار المتهمين من محبسهم، بحسب ما ذكر موقع “روسيا اليوم”، الإخباري.وكشفت التحقيقات أن “التخطيط تم بين خليتين لاستهداف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، أثناء أدائه مناسك العمرة …




الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي (أرشيف)


قررت المحكمة العسكرية، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة، اليوم الأربعاء، تمديد أجل النطق بالحكم على 292 متهماً في قضية “محاولة اغتيال السيسي”.

وتأجل النطق بالحكم لجلسة 27 يناير(كانون الثاني) لتعذر إحضار المتهمين من محبسهم، بحسب ما ذكر موقع “روسيا اليوم”، الإخباري.

وكشفت التحقيقات أن “التخطيط تم بين خليتين لاستهداف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، أثناء أدائه مناسك العمرة في مكة المكرمة”.

وأشارت التحقيقات إلى أن مجموعة من العاملين في فندق برج الساعة في مكة المكرمة، خططوا لتفجير مكان إقامة الرئيس المصري، معتقدين أنه سيقيم في الفندق المذكور.

واعترف قائد الخلية الإرهابية في السعودية، بتشغيله باقي المتهمين بناء على طلب المدعو سعيد عبد الحافظ أحمد عبد الحافظ.

كما رصد المتهم باسم حسين محمد حسين، تحركات الرئيس السيسي، ومهبط طائرات الأسرة الحاكمة بالسعودية في برج الساعة.

وقام أفراد العصابة الإرهابية بشراء بعض المواد التي تدخل في تصنيع العبوات شديدة التفجير من سوق الكعكي بمكة المكرمة، وتخزينها بالطابق 34 بالفندق، معتقدين أن الرئيس السيسي سيقيم بالفندق أثناء مناسك العمرة، وذلك لقيام الرئاسة بالحجز فيه.

وتركت العصابة الإرهابية المواد المتفجرة كي يستهدفوه في العام المقبل.

واعترف أحد المتهمين بعرض زوجته ارتداء حزام ناسف لتفجير نفسها حتى تحول انتباه القوات والحرس في الوقت الذي يقوم فيه أعضاء باقي الخلية باستهداف السيسي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً