محمد بن راشد: الملايين احتفلوا برأس السنة في دبي بيسر وسهولة

محمد بن راشد: الملايين احتفلوا برأس السنة في دبي بيسر وسهولة

قدم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، الشكر للجنود المجهولين الذين وقفوا وراء نجاح احتفالات دبي برأس السنة الميلادية الجديدة 2019، والتي حضرها الملايين وشاهدها مئات الملايين وتم ذلك بيسر وسهولة وسلاسة.

قدم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، الشكر للجنود المجهولين الذين وقفوا وراء نجاح احتفالات دبي برأس السنة الميلادية الجديدة 2019، والتي حضرها الملايين وشاهدها مئات الملايين وتم ذلك بيسر وسهولة وسلاسة.

وقال سموه في تدوينة وضعها على مجموعة من صور احتفالات دبي ببداية العام الجديد 2019 في حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: «احتفل في دبي أمس الملايين… وشاهد احتفالاتها مئات الملايين… تم ذلك بيسر وسهولة وسلاسة… نشكر الجنود المجهولين الذين وقفوا وراء نجاح الحدث.. لجنة تنظيم الفعاليات. فخور بكم دائماً».

alt

وأبهرت دبي العالم بما قدمته من عروض نارية وتشكيلات بمناسبة رأس السنة الميلادية، بفضل ما تمتلكه من خبرة عالية في هذا المجال، إلى جانب تكاتف رجالاتها ومؤسساتها الحكومية التي سعت إلى توفير كافة طواقمها لخدمة نحو مليوني شخص من زوار دبي وسكانها، الذين توافدوا، أول من أمس، على منطقة برج خليفة، لمتابعة تشكيلة الألعاب النارية التي أضاءت سماء الإمارة إيذاناً بدخول العام الجديد، في وقت ضبط فيه الملايين حول العالم ساعاتهم على توقيت دبي.

حيث تابعوا عبر شاشات التلفزة العالمية، لحظات الإعلان عن دخول 2019 في دبي بأضخم ألعاب نارية أطلقت من برج خليفة، شارك فيها فريق ضم 40 خبيراً في تنفيذ عروض الألعاب النارية التي وصل عددها إلى 9400 طلقة نارية، في حين عمل نحو 250 شخصاً على تنفيذ عروض الضوء والليزر، التي زينت واجهة البرج الأطول عالمياً،.

في وقت احتشد فيه الآلاف من زوار دبي في عدد من المواقع الأخرى، على رأسها القرية العالمية ودبي فستيفال سيتي، وأتلانتس ونخلة جميرا.. وغيرها، لمتابعة عروض الألعاب النارية المبهجة.

40

عشرات الجنود المجهولين وقفوا وراء إبهار دبي للعالم، ليؤكدوا بذلك ريادة دبي عالمياً في صناعة الترفيه، حسب ما توضحه الأرقام والحقائق، ففي ليلة رأس السنة تضافرت جهود نحو 40 دائرة ومؤسسة حكومية في دبي، شكلت جميعها فريق عمل واحداً، عمل على توفير أقصى درجات الأمن والسلامة لكافة المحتفلين بالعام الجديد.

والذين اجتمعوا في المنطقة المحيطة ببرج خليفة ومواقع أخرى من الإمارة، في وقت بثت فيه الاحتفالات إلى 25 موقعاً غطت كافة أرجاء الإمارة، مكنت الجمهور من متابعة احتفالات رأس السنة في منطقة برج خليفة، وسط خطة أمنية عالية المستوى، شارك فيها نحو 4000 شرطي و200 دورية، و2000 عنصر أمن خاص.

بينما غطيت شوارع دبي بنحو 12 ألف كاميرا، من أجل مساعدة رجال الشرطة على تخفيف الازدحام المروري الذي يصاحب عادة مثل هذه الاحتفالات.

عناصر

خطط إخلاء آمنة، ومواقع للإسعافات الأولية وتقديم الدعم اللوجستي وتقديم العون للزوار، كلها عناصر ساهمت في إنجاح احتفالات دبي.

وأكدت قدرة الإمارة على تنظيم الاحتفالات الضخمة، والخروج منها بنتيجة صفر حوادث، وذلك بفضل تكاتف كافة الجهات الحكومية في الإمارة، في وقت عملت فيه مؤسسة دبي للإعلام على نقل احتفالات دبي عبر كافة قنواتها التلفزيونية ونقلها مباشرة إلى مختلف القنوات العالمية، باستخدام 40 كاميرا وطائرتي هليكوبتر، وتكاتف جهود أكثر من 200 موظف عملوا على رصد كافة تفاصيل الحدث.

2.1 مليون استخدموا المواصلات العامة بزيادة 10 %

أعلنت هيئة الطرق والمواصلات في دبي، أن عدد مستخدمي وسائل النقل الجماعي خلال الاحتفال بفعاليات رأس السنة الميلادية 2019 وصل إلى مليونين و«100» ألف راكب بزيادة بلغت «10%» من إجمالي عدد ركاب نفس الفترة من العام الماضي. وقد استخدم المترو بخطيه الأحمر والأخضر 867 ألف راكب.

فيما أَقَلَّ الترام 33 ألفاً و235 راكباً، بينما بلغ عدد ركاب الحافلات العامة في هذه الليلة 428 ألفاً و549 راكباً. أما مركبات الأجرة، فقد نقلت 659 ألفاً و134 راكباً، ونقلت وسائل النقل البحري بمختلف أنواعها 61 ألفاً و449 راكباً‪.‬‬‬‬

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً