الفلسطينيون يحيون بالمنامة الذكرى الـ54 لانطلاق الثورة

الفلسطينيون يحيون بالمنامة الذكرى الـ54 لانطلاق الثورة

أحيا الفلسطينيون في العاصمة البحرينية المنامة، الذكرى الـ54 لانطلاق الثورة الفلسطينية، بفعالية عقدت بالسفارة الفلسطينية حضرها عدد من الدبلوماسيين والإعلاميين، وأبناء الجالية الفلسطينية، ومتضامنون بحرينيون ومن جنسيات عديدة.

أحيا الفلسطينيون في العاصمة البحرينية المنامة، الذكرى الـ54 لانطلاق الثورة الفلسطينية، بفعالية عقدت بالسفارة الفلسطينية حضرها عدد من الدبلوماسيين والإعلاميين، وأبناء الجالية الفلسطينية، ومتضامنون بحرينيون ومن جنسيات عديدة.

وبرزت صور الرئيس الراحل ياسر عرفات والرئيس الحالي محمود عباس عند مدخل السفارة، في حين علقت بالداخل مجموعة صور عن مدينة القدس والقرى المحيطة بها.

وقال السفير الفلسطيني طه محمد عبدالقادر لــ«البيان» إن بدايات العمل الفدائي انطلقت من دول الطوق، مصر، والأردن، وسوريا، ولبنان، وإن حركة فتح كانت تجسد تحرك الشعب الفلسطيني ضد الاحتلال، وامتدت لكل دول العالم، بالدعم، والتضامن، لكونها قدمت كوكبة من الشهداء والأسرى، والمطالبة بالعودة، وحق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة، عاصمتها القدس.

وأضاف «انطلاقة الثورة الفلسطينية أسس لها القائد الراحل ياسر عرفات، في خمسينيات القرن الماضي، مع ثلّة من الرفاق استشهدوا في ساحات النضال ضد الكيان الصهيوني».

وتابع «الرئيس جمال عبدالناصر أطلق عليها (أنبل ثورة في العصر الحديث) وأضاف عليها أبو عمار (ثورة ولدت لتبقى).

وأكمل إن النضال من أجل قدس عاصمة لدولة فلسطين مستمر حتى يتحقق على أرض الواقع، وموقفنا واضح أن لا تفاوض على الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، ولدينا الثقة ما يجعلنا نتمسك بهذا المبدأ، وهذا الموقف، وذلك من خلال الدعم العربي الرسمي والشعبي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً