الفلبين: انتقادات نسائية حادة لدوتيرتي بعد اعترافه بالتحرش بخادمة

الفلبين: انتقادات نسائية حادة لدوتيرتي بعد اعترافه بالتحرش بخادمة

تعرض الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي، لانتقادات حادة بعد أن قال إنه تحرش جنسياً بخادمة عندما كان صبياً، ولكن المتحدث باسمه قال إن القصة غير حقيقية. وانتقدت منظمات حقوق المرأة وفلبينيون آخرون دوتيرتي بسبب البيان، بل وطالبته بالاستقالة، بسبب إلحاق العار بالبلاد.وقالت منظمة “غابريلا” لحقوق المرأة: “هذا الاعتراف الأحدث ألحق العار ليس فقط به، بل بكل الدولة …




الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي (إ ب أ)


تعرض الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي، لانتقادات حادة بعد أن قال إنه تحرش جنسياً بخادمة عندما كان صبياً، ولكن المتحدث باسمه قال إن القصة غير حقيقية.

وانتقدت منظمات حقوق المرأة وفلبينيون آخرون دوتيرتي بسبب البيان، بل وطالبته بالاستقالة، بسبب إلحاق العار بالبلاد.

وقالت منظمة “غابريلا” لحقوق المرأة: “هذا الاعتراف الأحدث ألحق العار ليس فقط به، بل بكل الدولة التي وثقت به، ليقودها بحكمة واستقامة. أثبت أنه لا يستحق منصبه، ولابد أن يستقيل”.

وأضافت: “أثبت المعتوه في مالاكانانغ، قصر الرئاسة أنه لم يكن يشعر بغضاضة في انتهاك حقوق النساء، والأشخاص الأقل مكانة، وأنه نظر إليهم كدمية له”.

وجاء في تغريدة اليوم الثلاثاء، على تويتر: “إذا كان دوترتي تحرش بالفعل بخادمة، فهو مغتصب. وإذا اختلق تلك القصة، فإن ذلك لا يجعله أقل إثارة للاشمئزاز، لأن تأليف قصص اغتصاب للفكاهة يثير الاشمئزاز بالمثل”.

وأضافت التغريدة: “دوتيرتي.. أنت مثير للاشمئزاز”.

وقال المتحدث باسم الرئاسة سالفادور بانيلو، إن الهدف من تصريحات دوتيرتي، تسليط الضوء على الاعتداءات الجنسية التي تعرض لها من القساوسة بينما كان مراهقاً يدرس في مدرسة كاثوليكية.

وأضاف في بيان، “بأسلوبه المجازي الفريد، لوضع الاعتداءات الجنسية التي تعرض لها عندما كان قاصراً في قالب درامي، ألف الرئيس قصة مضحكة لإضفاء الطابع الدرامي على حقيقة الاعتداء الجنسي الذي تعرض له هو وزملاؤه عندما كانوا في المدرسة”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً