«كهرباء دبي» تقدّم 47 خدمة ذكية للمتعاملين

«كهرباء دبي» تقدّم 47 خدمة ذكية للمتعاملين

توفر هيئة كهرباء ومياه دبي، جميع خدماتها على المنصات الرقمية والذكية، تلبيةً لاحتياجات جميع فئات المستخدمين، بمن في ذلك المتعاملون، والموردون، والجهات الحكومية، والباحثون عن وظائف، إضافة إلى زوار القنوات الذكية، وأكد سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي للهيئة أن عدد الخدمات المقدمة للمتعاملين يبلغ 47 خدمة ذكية تنقسم إلى ثلاث فئات معلوماتية وتفاعلية…

توفر هيئة كهرباء ومياه دبي، جميع خدماتها على المنصات الرقمية والذكية، تلبيةً لاحتياجات جميع فئات المستخدمين، بمن في ذلك المتعاملون، والموردون، والجهات الحكومية، والباحثون عن وظائف، إضافة إلى زوار القنوات الذكية، وأكد سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي للهيئة أن عدد الخدمات المقدمة للمتعاملين يبلغ 47 خدمة ذكية تنقسم إلى ثلاث فئات معلوماتية وتفاعلية وإجرائية.

وقال الطاير لـ«البيان»: تتبنى الهيئة استراتيجية متكاملة وخططاً وأطر عمل مبتكرة لاستقطاب أحدث الحلول والأنظمة التقنية وتسخيرها لخدمة المجتمع في إطار خطة دبي 2021 التي تهدف إلى أن تكون دبي مدينة ذكية ومتكاملة ومتصلة، ومستدامة في مواردها، ورؤية الهيئة في أن تكون مؤسسة رائد، مُبتكِرة، ومستدامة، وبفضل جهود فرق العمل، نجحت الهيئة في رفع وعي المتعاملين بالخدمات الذكية التي توفرها والتي تمكنهم من إجراء معاملاتهم في أي وقت ومن أي مكان بكل سهولة وأمان عبر التطبيق الذكي أو الموقع الإلكتروني دون الحاجة إلى زيارة مراكز إسعاد المتعاملين التابعة للهيئة، بما يوفر وقتهم وجهدهم ويحقق سعادتهم، وقد أسهمت هذه الجهود في رفع نسبة تبني خدمات الهيئة الذكية من 40% في سنة 2010 إلى 92% حتى نهاية سبتمبر 2018. بينما خدمة «رماس» الموظف الافتراضي، استطاع الرد على أكثر من مليون و634 ألف استفسار منذ إطلاقها في يناير 2017 وحتى اليوم.

alt

وأوضح أن الهيئة أول جهة حكومية حققت نسبة تبني خدماتها الذكية 80%، وذلك قبل الموعد الذي حدده صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بتقليل مراجعي المراكز الحكومية بنسبة 80% بحلول 2018.

نهج

وأشار الطاير إلى أن الهيئة تستند في تحديث وتطوير خدماتها الذكية إلى «نموذج التميز للخدمات الذكية الحكومية» المعتمد من قبل حكومة دبي، والذي يوفر معايير تحدد جودة الخدمات لجميع الجهات الحكومية في الإمارة، ويتناول النموذج عدة مجالات حرصت الهيئة على تطبيقها بشكل كامل في خدماتها الذكية؛ ومنها سهولة الوصول والاستخدام، وجودة معلومات الخدمة، احترام خصوصية المتعامل، والتصميم العام لقنوات تقديم الخدمة.

وأوضح أن الهيئة تنظم العديد من المبادرات والحملات التوعوية التي تهدف إلى تشجيع المتعاملين على استخدام خدماتها الذكية من أجل تحقيق سعادتهم وتوفير جهدهم ووقتهم ورفع نسبة التبني الذكي منها «متجر ديوا» الذي أطلقته الهيئة عبر تطبيقها الذكي، حيث توفر الخاصية الجديدة عروضاً وخصومات حصرية لمتعاملي الهيئة بالتعاون مع 30 شركة من القطاعين الحكومي والخاص في المرحلة الأولى، وذلك للمرة الأولى على مستوى الدوائر الحكومية في الدولة.

وتشمل العروض التي يوفرها المتجر خصومات على باقات الاتصال والإنترنت، وخدمات المصارف والتأمين، وأنظمة البيوت الذكية، وخدمات الصيانة، وخدمات الشركات الاستشارية، وشركات نقل الأثاث، وغيرها الكثير.

وقال تعمل الهيئة حالياً على إطلاق المرحلة الثانية، حيث سيتم إضافة المزيد من الشركات لتوفير قيمة مضافة أكبر لمتعامليها، حيث أبدت أكثر من 100 شركة رغبتها بالمشاركة، وذلك في سبيل تحقيق سعادة المتعاملين وتعزيز تجربتهم عبر إتاحة المزيد من الخيارات السهلة، والسريعة لهم. بما يسهم في جعل تجربة الحياة في دبي التجربة الأفضل عالمياً. وبلغت استخدام العروض أكثر من 3000 عرض منذ إطلاق المتجر في شهر أغسطس 2018.

ريادة

كما قامت الهيئة بتوظيف الروبوتات ضمن كادرها، وذلك ضمن جهودها في تطبيق الاستراتيجيات والخطط الوطنية الطموحة لتحقيق أهداف «مئوية الإمارات 2071»، التي شكلت برنامج عمل حكومياً طويل الأمد، وترسم الخطوط العريضة لبناء إمارات المستقبل، واستراتيجية الإمارات للذكاء الاصطناعي الهادفة إلى خلق بيئات عمل مبدعة ومبتكرة ذات إنتاجية عالية من خلال استثمار تقنيات وأدوات الذكاء الاصطناعي وتطبيقها، ودعماً لمبادرة «دبي X 10» التي تشكل منهج عمل لحكومة دبي للانتقال بالإمارة نحو ريادة المستقبل، وجعلها تسبق مدن العالم بعشر سنوات عبر الابتكار الحكومي.

صدارة

سخرت الهيئة خدماتها الذكية لتعزيز أهدافها البيئية، حيث تعتبر الهيئة أولى الجهات الحكومية التي بادرت في تسليط الضوء على تأثير استخدام الخدمات الذكية على البيئة منذ عام 2010.

توظيف الروبوتات والذكاء الاصطناعي في منصات الخدمات

قال سعيد الطاير إن هيئة كهرباء ومياه دبي أطلقت مؤخراً مركز المستقبل لإسعاد المتعاملين، والذي يعتمد على الذكاء الاصطناعي والروبوتات ويوفر جميع خدماتها الذكية والمبتكرة لكافة فئات المتعاملين.

ويعتمد المركز الكائن في مركز ابن بطوطة ومركز «دبي فيستيفال سيتي» وسوق التنين (2)، على أحدث التقنيات المبتكرة التي تحقق سعادة المتعاملين وتتخطى توقعاتهم بما في ذلك منصات الخدمة الذاتية الذكية التي تساعد المتعاملين على إنجاز معاملاتهم بكل سهولة ويسر ومن دون ورق، وخدمة«رماس»، موظف الهيئة الافتراضي الذي يعتمد على تقنية الذكاء الاصطناعي للإجابة على استفسارات المتعاملين على مدار الساعة، ومنصة التحصيل الذكي (تيسير) لدفع الفواتير عبر أجهزة دفع ذكية، وخدمة الدعم عن بُعد عن طريق المحادثة المرئية باستخدام الروبوتات، إضافة إلى قسم خدمات المستقبل الذي يهدف إلى تفعيل مشاركة المتعاملين في تصميم وتطوير خدمات الهيئة وفق أفضل الممارسات والمعايير العالمية.

وأضاف يوجد لدى الهيئة حالياً ثلاثة مراكز ذكية لإسعاد المتعاملين مركز ابن بطوطة الذي حظي بنسبة سعادة متعاملين بلغت 100% ومركز «دبي فيستيفال سيتي» الذي حظي بنسبة سعادة متعاملين بلغت 100% وسوق التنين (2) الذي حظي بنسبة سعادة متعاملين بلغت 94% في يوليو الماضي، وفقاً للدراسة الشهرية التي تجريها الهيئة لتقييم أداء المركز، مما يعزز خطة الهيئة في التحوّل الذكي.

ويمنح تطبيق الهيئة الذكي المتعاملين تجربة سلسة وموحدة، ويقدم مفهوماً جديداً ومبتكراً في طريقة عرضه للخدمات عبر توفيره باقة واحدة غنية ومتكاملة تضم كل ما يحتاجه المتعامل من خدمات وخواص في الصفحة الرئيسية، بما في ذلك الفواتير والرسم البياني والمقارنة بين الاستهلاك.

وتقدم الهيئة من خلال موقعها الإلكتروني (www.dewa.gov.ae) والذي يتوافق مع مختلف الأجهزة والهواتف الذكية، خدمات متكاملة تواكب الحياة اليومية للمستخدمين، حيث يتميز بتوفير خدمات خاصة لكل فئة من المتعاملين على حدة ابتداءً من مرحلة التصفح، مروراً بمرحلة التقديم على الخدمات، وانتهاءً بمرحلة الإنجاز، حيث تم تصميم الموقع بناءً على دراسة شاملة تمت فيها مراعاة احتياجات جميع المتعاملين لتعزيز تجربتهم ورفع مستوى جودة الخدمات المقدمة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً