السويدي: تريليون درهم حجم الاستثمار في قطاع الطيران بالإمارات

السويدي: تريليون درهم حجم الاستثمار في قطاع الطيران بالإمارات

قدر مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني سيف السويدي، حجم الاستثمار في قطاع الطيران بالإمارات بنحو تريليون درهم شاملاً الاستثمار في البنى التحتية للمطارات والطائرات التجارية التي وصل عددها إلى 884 طائرة مسجلة في الإمارات، مما يعكس مكانة الدولة الرائدة ضمن اللاعبين الكبار في قطاع الطيران على الساحة الدولية. وأضاف السويدي أن “الهيئة” تعكف حاليا على إعادة تخطيط المسارات…




alt


قدر مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني سيف السويدي، حجم الاستثمار في قطاع الطيران بالإمارات بنحو تريليون درهم شاملاً الاستثمار في البنى التحتية للمطارات والطائرات التجارية التي وصل عددها إلى 884 طائرة مسجلة في الإمارات، مما يعكس مكانة الدولة الرائدة ضمن اللاعبين الكبار في قطاع الطيران على الساحة الدولية.

وأضاف السويدي أن “الهيئة” تعكف حاليا على إعادة تخطيط المسارات الجوية الداخلية والتي تمتد إلى دول الجوار بهدف رفع كفاءة قدرة المجال الجوي وزيادة طاقته الاستيعابية واستبدال نظام إدارة الملاحة الجوية بالدولة بنظام جديد يدخل الخدمة بحلول العام 2020، مما يؤكد قدرة الإمارات على تلبية المتطلبات اللازمة لتأمين الطلب المتوقع على الملاحة الجوية بحلول العام 2020 وما بعده إضافة إلى تحقيق الكفاءة البيئية و وفورات مالية تزيد على 50 مليون درهم لشركات الطيران سنوياً.

عدد المسافرين
وتوقع مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني نمو عدد المسافرين عبر مطارات الدولة خلال العام الجاري بنسبة 5.2 ليرتفع إلى نحو 142 مليون مسافر لافتاً إلى أن مطارات الإمارات استقبلت أكثر من 1.4 مليار مسافر منذ إنشائها وستحتفل بعد أقل من خمس سنوات باستقبال ملياري مسافر.

وأشار السويدي إلى أن مساهمة قطاع الطيران في الناتج المحلي الإجمالي للدولة تصل إلى نحو 15 % خلال العام 2018 ما يؤكد أهمية القطاع في عملية التنويع الاقتصادي ودوره في رفد القطاعات الاقتصادية الأخرى والذي يعكس الدور الرائد لمنظومة الطيران المدني في الإمارات.

وقال إن “الهيئة العامة للطيران المدني تواصل تسجيل الطائرات من دون طيار وفق المعايير الموضوعة ليصل عدد الطائرات المسجلة لدى “الهيئة” إلى 6439 طائرة بنهاية العام 2018 مشيرا إلى أن تسجيل هذه الطائرات يتم من خلال منصة إلكترونية موحدة بهدف توفير بيئة طيران مدني آمن وحماية الأجواء”.

حجم قطاع الطيران

ولفت مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني أن الإمارات تستحوذ على نحو 45 % من حجم قطاع الطيران عربياً من ناحية السعة المقعدية والركاب بالإضافة إلى حجم أطوال الطائرات وذلك في ظل انضمام ما بين 5 – 6 طائرات شهريا إلى أسطول الناقلات الوطنية الأربع ذلك في ظل نمو الطلب على الاستثمار في هذا القطاع الذي يوفر فرصا استثمارية واعدة للقطاع الخاص الذي تصل نسبة استثماراته في القطاع بين 10 إلى 15 % مقارنة بالاستثمارات الحكومية في القطاع.

ونوه إلى استعداد مطارات الدولة و شركات الطيران الوطنية بشكل كامل لاستقبال زوار معرض إكسبو دبي 2020 و استيعاب الحركة الجوية المرتفعة المصاحبة لهذا الحدث العالمي مشيرا إلى أن مطارات الدولة استقبلت 69467 طائرة خلال العام 2018.

بلوك تشين
وكشف السويدي عن استضافة الإمارات بالتعاون مع منظمة الطيران المدني الدولي في أبريل (نيسان) المقبل لمؤتمر خاص باستخدام تكنولوجيا بلوك تشين في الطائرات التي تتصدر مشهد التكنولوجيا الرقمية العالمي، والتي من شأنها إتاحة فرص غير مسبوقة لنمو الأعمال ورفع كفاءة العمليات على امتداد مختلف القطاعات خاصة قطاع الطيران و الذي يعقد لأول مرة على مستوى العالم.

وقال مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني إن انعقاد “القمة العالمية للاستثمار في قطاع الطيران في نسختها الأولى تحت شعار “ربط الأسواق المتقدمة والناشئة عبر الاستثمار في قطاع الطيران” يومي 28 و29 يناير (كانون الثاني) المقبل يأتي بمشاركة ممثلي 500 شركة عالمية في تمويل قطاع الطيران بالإضافة إلى المستثمرين ومصنعي الطائرات.

وأضاف أن القمة العالمية للاستثمار في قطاع الطيران ستشهد حضور وفود رفيعة المستوى من 40 دولة و ممثلي شركات الطيران و الخبراء في القطاع و المسؤولين الماليين والفنيين في الطيران وما يزيد على 300 من كبار المستثمرين في القطاع لتبادل الأفكار ومناقشة التحديات على مدار يومين ما يؤكد المكانة الرائدة لدولة الإمارات في هذا القطاع الحيوي.

الأولى من نوعها
وأوضح السويدي أن القمة تعد الأولى من نوعها المعنية بالاستثمار في قطاع الطيران والتي ستشهد حضور وزراء طيران ورؤساء شركات عالمية كبرى عاملة بالقطاع تهدف إلى زيادة مساهمة شركات القطاع الخاص العالمية بالاستثمار في قطاع الطيران.

وقال السويدي إن مشاركة وزراء الطيران ورؤساء هيئات الطيران المدني والشركات المتخصصة ورجال الأعمال من شتى أنحاء العالم يؤكد أهمية القمة العالمية للاستثمار في قطاع الطيران و المكانة التي تشغلها الدولة في مجال قطاع الطيران عالمياً.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً