100 % التحول الرقمي لـ «التخطيط العمراني» بأبوظبي

100 % التحول الرقمي لـ «التخطيط العمراني» بأبوظبي

أنجزت لجنة التكنولوجيا في دائرة التخطيط العمراني والبلديات 100 بالمئة مشروع التحول الرقمي الكامل لخدماتها، والذي كان مقرراً مع نهاية ديسمبر الحالي 2018، حيث نجحت فرق العمل في أتمتة الخدمات، لتصبح حزمة واحدة على منصة الخدمات الذكية (سمارت هب)، ضمن المنصة الحكومة الشاملة للخدمات (سمارت باس).

أنجزت لجنة التكنولوجيا في دائرة التخطيط العمراني والبلديات 100 بالمئة مشروع التحول الرقمي الكامل لخدماتها، والذي كان مقرراً مع نهاية ديسمبر الحالي 2018، حيث نجحت فرق العمل في أتمتة الخدمات، لتصبح حزمة واحدة على منصة الخدمات الذكية (سمارت هب)، ضمن المنصة الحكومة الشاملة للخدمات (سمارت باس).

وأكد سيف بدر القبيسي رئيس لجنة التكنولوجيا بدائرة التخطيط العمراني والبلديات، المدير العام لبلدية مدينة أبوظبي، أن الدائرة سجلت ارتفاعاً ملحوظاً في إقبال المتعاملين والشركاء الاستراتيجيين على استخدام منصة الخدمات الرقمية (سمارت هب)، مشيراً أن هذا الإنجاز، جاء ثمرة لنجاح خطوات التحول الرقمي، وتتابع إطلاق الخدمات الرقمية بشكل منهجي ومدروس، أثمر عن تحول كبير في فلسفة الأداء، وإقبالاً على الاستفادة من سهولة ومرونة الخدمات الرقمية المقدمة عبر المنصة، مشيراً إلى أن تطبيق الخدمات الإلكترونية، أدى إلى تقليل عدد زيارات المتعاملين للبلدية، بما يقرب من 600 ألف زيارة سنوياً على جميع أفرع البلدية، لتمكّنهم من الحصول على خدماتهم بسرعة وسهولة بالغة، إذ إن باستطاعة متعاملي البلدية، الحصول على خدماتهم من أي مكان يحلو لهم، وبالتالي، يقلل ذلك من الازدحام على «منافذ الخدمة»، وخفض فترة الانتظار في صالات خدمة المتعاملين للحصول على الخدمة، كما أنّه يزيل عنهم جهد إيجاد المواقف لسياراتهم، ويقلل من استهلاك البنية التحتية، بالإضافة للحد من استهلاك الأوراق للحفاظ على بيئة آمنة، وتحقيق التنمية المستدامة.

نتائج

وأوضح أن تحليل النتائج لحركة المعاملات، يظهر ارتفاع الاستخدام الرقمي للخدمات من قبل المتعاملين، وكذلك ارتفاع عدد المسجلين، وبالمقابل، انخفاض عدد المعاملات المقدمة عبر مراكز خدمة المتعاملين التقليدية، منوهاً بأن اللجنة بعد إتمام مشروع التحول الرقمي، تعكف على بذل جهد مضاعف، يستهدف العمل على تطوير منصة الخدمات الذكية، لجعلها أكثر تفاعلاً وتماشياً مع متطلبات المتعاملين والشركاء، وكذلك متابعة تقصي حركة وفاعلية المنصة، ومعرفة مدى استجابتها لمتطلبات المتعاملين، حيث تدخل الآن مرحلة الاختبار الحقيقي، بهدف التطوير والتحسين المستمر على جميع الخدمات، وصولاً إلى رضا المتعاملين التام عن خدمات المنصة الذكية.

وقال إن مسيرة التحول الرقمي الفعلي، بدأت منذ أبريل من العام الحالي 2018، وبخطوات متسارعة، ووفقاً لخطة مُحكمة، استطاعت أن تصل إلى المراحل النهائية والهدف المنشود بوقت قياسي.

وأكد رئيس لجنة التكنولوجيا أن الدائرة حققت نجاحات كبيرة في مشروع التحول الرقمي للخدمات، وضمن هذا الإطار، أطلقت مئات من الخدمات الرقمية بشكل متسلسل ومنهجي.

تشغيل تجريبي

أعلنت دائرة التخطيط العمراني والبلديات في أبوظبي، عن الإطلاق التجريبي لـ«منصة متابعة ومراقبة الأداء التفاعلية – مركز ذكاء الأعمال»، التي تأتي ضمن جهودها الرامية إلى اعتماد أحدث التقنيات وتبنيها في عملية التخطيط العمراني والمستوى البلدي، وتطوير أداء العمليات الحكومية.وتُعتبر المنصة الجديدة، نظاماً مبتكراً، يهدف إلى تطوير منظومة خاصة «بذكاء الأعمال»، وذلك عبر توفر بيانات فورية ومحدثة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً