باحث : تفجيرات المريوطية بمصر استهدفت إثارة الرأي العام الدولي

باحث : تفجيرات المريوطية بمصر استهدفت إثارة الرأي العام الدولي

أشار الباحث في ملف الحركات الإسلامية أسامة الهتيمي، إلى أن الملاحظة الأبرز فيما يخص تفجير المريوطية، الذي وقع مساء الجمعة، واستهدف حافة تقل عدداً من السياح في محافظة الجيزة، تتعلق بهوية المستهدفين منه إذ أنهم ينتمون إلى الجنسية الفيتنامية. وأضاف الهتيمي ، إلى أن هؤلاء السياح لا ينتمون إلى دولة من الدول الكبرى ذات الثقل…




حادث المريوطية (أرشيفية)


أشار الباحث في ملف الحركات الإسلامية أسامة الهتيمي، إلى أن الملاحظة الأبرز فيما يخص تفجير المريوطية، الذي وقع مساء الجمعة، واستهدف حافة تقل عدداً من السياح في محافظة الجيزة، تتعلق بهوية المستهدفين منه إذ أنهم ينتمون إلى الجنسية الفيتنامية.

وأضاف الهتيمي ، إلى أن هؤلاء السياح لا ينتمون إلى دولة من الدول الكبرى ذات الثقل من الناحية السياسية الخارجية الدولية، والتي يسعى منفذو مثل هذه الأعمال الإجرامية في غالب الأحيان لاستهداف رعاياها بهدف توجيه رسائل لها أو التعبير عن روح الثأر والانتقام من سياساتها.

وأوضح الهتيمي، أن الرسالة الأساسية من ارتكاب مثل هذه الجريمة هي التأكيد على تدهور الوضع الأمني في البلاد وافتقاد الأجهزة الأمنية القدرة على تأمين عدد قليل من السياح الأجانب، وهو ما يحقق هدفين رئيسيين لدى هؤلاء أولهما: الانتقاص من دور الأجهزة الأمنية والثأر منها، وثانيهما ضرب النشاط السياحي في مصر.

وقال الهتيمي، إن تفجير المريوطية، يعكس حالة يأس انتابت المنفذين لمثل هذه الجرائم طيلة السنوات الماضية خاصة تلك العمليات التي تتزامن مع الاحتفالات أعياد الميلاد، وذلك بعد أن تأكد لديهم أن العمليات الإجرامية التي تستهدف المسيحيين المصريين تفجر بركانا من الغضب والضيق تجاه هؤلاء المنفذين، بل إنها تصبح عنصراً فاعلاً في أن يسارع المصريون إلى التعبير عن مشاعر الوحدة الوطنية، وأن مثل هذه العمليات لن تقتل هذه المشاعر الوطنية، ومن ثم فقد لجأ هؤلاء إلى استهداف آخرين لتحقيق ما يسعون إليه.

ولفت الهتيمي، إلى أن مكمن خطورة هذه تفجير المريوطية الإجرامي يتمثل في مكان حدوثها حيث منطقة المريوطية بشارع الهرم، والمعروفة بازدحامها، ومن ثم فقد كانت احتمالات وقوع ضحايا أكثر كبيرة لأقصى درجة، إذ ووفق ما أفاد شهود عيان فإن الانفجار كان مدويا حتى ظن القريبون منه أنه زلزال، فيما أن تنفيذها في شارع الهرم له دلالة خطيرة أيضاً تتعلق بقدرة هؤلاء المجرمين على أن ينقلوا عملياتهم من أماكن بعيدة أو قريبة من الصحراء إلى المدن.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً