«أم سعيد» تطوع إعلامي بالصوت والصورة

«أم سعيد» تطوع إعلامي بالصوت والصورة

تعشق التطوع، وترى أنه جزء من رد الجميل للوطن، ترجمت هذا الشغف على مدار 18 عاماً في أشكال مختلفة، حيث شاركت في العديد من تنظيم الفعاليات الوطنية والفعاليات الخاصة بكبار المواطنين وأصحاب الهمم، ومنذ 3 سنوات بدأت تترجم عملها التطوعي من خلال حساباتها على وسائل التواصل الاجتماعي، وعلى مدار الدورات الثلاث لمهرجان حتا للعسل كانت…

تعشق التطوع، وترى أنه جزء من رد الجميل للوطن، ترجمت هذا الشغف على مدار 18 عاماً في أشكال مختلفة، حيث شاركت في العديد من تنظيم الفعاليات الوطنية والفعاليات الخاصة بكبار المواطنين وأصحاب الهمم، ومنذ 3 سنوات بدأت تترجم عملها التطوعي من خلال حساباتها على وسائل التواصل الاجتماعي، وعلى مدار الدورات الثلاث لمهرجان حتا للعسل كانت ولا تزال ناقلاً إعلامياً لأحداث المهرجان عبر حساباتها على وسائل التواصل الاجتماعي «الانستغرام والسناب شات».

تقول المواطنة زينب السيد «أم سعيد» من حتا: إن التطوع لخدمة الوطن يجري في عروقها وتحب المشاركة في مختلف الفعاليات لإبرازها بشكل متميز وعكس الصورة الحضارية لدولة الإمارات، وباتت تحظى بشعبية كبيرة من خلال نقلها لأحداث مهرجان حتا للعسل عبر حساباتها على التواصل الاجتماعي، والعديد من مرتادي المهرجان من متابعيها، خاصة وأن لديها اليوم أكثر من 85 ألف متابع على الانستغرام و90 ألف متابع على السناب شات.

وتضيف: أتطوع لوجه الله في المقام الأول، ولأجل وطني، واليوم أساهم في تسليط الضوء على أهمية المهرجان ومنطقة حتا التي تستضيفه، مما يعزز دعم قطاع إنتاج عسل النحل على مستوى الدولة، من خلال المهرجان الذي بات منصة تجمع العالمين في هذه المجال .

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً