الخطوط السعودية تنقل 31.1 مليون ضيف عبر 196 ألف رحلة في 2018

الخطوط السعودية تنقل 31.1 مليون ضيف عبر 196 ألف رحلة في 2018

عززت الخطوط السعودية أداءها منذ بداية العام الحالي، بتحقيق معدلات تشغيلية عالية على شبكة رحلاتها الدولية خلال شهري اكتوبر ونوفمبر الماضيين فاقت المعدلات العالمية، حيث ارتفع عدد المسافرين على متن رحلاتها منذ بداية العام الجاري وحتى نهاية نوفمبر بنسبة 5% ليصل إلى 31.1 مليون مسافر، مقارنة بـ 29.5 مليون مسافر خلال نفس الفترة من 2017. وارتفع عدد الرحلات منذ بداية …

ff-og-image-inserted

عززت الخطوط السعودية أداءها منذ بداية العام الحالي، بتحقيق معدلات تشغيلية عالية على شبكة رحلاتها الدولية خلال شهري اكتوبر ونوفمبر الماضيين فاقت المعدلات العالمية، حيث ارتفع عدد المسافرين على متن رحلاتها منذ بداية العام الجاري وحتى نهاية نوفمبر بنسبة 5% ليصل إلى 31.1 مليون مسافر، مقارنة بـ 29.5 مليون مسافر خلال نفس الفترة من 2017.

وارتفع عدد الرحلات منذ بداية العام بنسبة 3% ليصل إلى 196 ألف رحلة مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، مبينة أن عدد الرحلات الدولية بلغ 82 ألف رحلة.

وأبان تقرير الأداء التشغيلي لشركة الخطوط السعودية للنقل الجوي خلال شهر نوفمبر 2018 نقل أكثر من 2.532 مليون ضيف على 16.0 ألف رحلة، ليرتفع عدد الضيوف المنقولين على جميع رحلات “السعودية” الداخلية والدولية منذ بداية العام بمعدل يومي يتجاوز 93 ألف ضيف، وتجاوز عدد الرحلات التي تم تشغيلها حتى الآن 196 ألف رحلة بمعدل يصل إلى 5888 رحلة يوميا .

وسجل القطاع الدولي خلال شهر نوفمبر نموا بنسبة 10% مقارنة بذات الشهر من العام الماضي حيث تم نقل 1.22 مليون ضيف على 6500 رحلة، ليرتفع عدد الضيوف على الرحلات الدولية منذ بداية العام حتى نهاية نوفمبر إلى أكثر 15.7 مليون ضيف تم نقلهم على 82 ألف رحلة.

ويأتي تحقيق “السعودية” لهذه المعدلات التشغيلية المرتفعة والقفزة الكبيرة في أرقام القطاع الدولي متوجا لأداء متميز منذ بداية العام الجاري، تمثل في اتمام استلام 50 طائرة من شركة ايرباص من طرازي A330 الإقليمية الجديدة كليا و A320.

وتمثل في تدشين أربع وجهات دولية جديدة هي: فيينا، اربيل، سورابايا ومكسر، وإعادة التشغيل إلى كالوكت في الهند، إضافة إلى التحسين المستمر في منظومة الخدمات وتطوير المنتجات، ومن خلاله حازت الخطوط السعودية على عدة جوائز دولية كان آخرها جائزة اكثر شركات الطيران تحسنا في آسيا والباسيفيك خلال عام 2018.

كما أطلقت السعودية خلال شهر فبراير الماضي مبادرة (TOP5) التي تتضمن نقلة نوعية وكبيرة في تطوير الخدمات في كافة مواقع الخدمة وتقديم ضيافة متميزة على متن الطائرة وفق خدمة “بيسترو”، العالمية إلى جانب أصالة وكرم الضيافة السعودية للانضمام لنادي النخبة على مستوى شركات الطيران العالمية.

كما بدأت الخطوط السعودية تزويد طائرات أسطولها بأحدث تقنية الاتصالات الفضائية بما يتيح لضيوفها الاستمتاع بخدمات انترنت عالي السرعات تتجاوز سرعته 50 ميجابايت في الثانية، والاتصال الهاتفي ومتابعة البث التلفزيوني المباشر.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً