ناشط يمني : صفقة تركية إيرانية لتقسيم بلاد العرب برعاية الإخوان

ناشط يمني : صفقة تركية إيرانية لتقسيم بلاد العرب برعاية الإخوان

قال الناشط الحقوقي اليمني محمد علي علاو، رئيس رابطة المعونة لحقوق الانسان والهجرة، إن إيران وتركيا اتفقا على إعادة احتلال بلاد العرب، من خلال الاتفاق الأخير بينهما على تقاسم واحتلال دول المنطقة العربية من جديد. وأشار علاو ، إلى أن الصفقة الإيرانية التركية تضمنت أن يقوم الإخوان المسلمين المتواجدين بقطر وتركيا، بتسليم اليمن لإيران عبر …




حميد الأحمر وعبدالمجيد الزنداني زعيما جماعة الإخوان في اليمن (أرشيفية)


قال الناشط الحقوقي اليمني محمد علي علاو، رئيس رابطة المعونة لحقوق الانسان والهجرة، إن إيران وتركيا اتفقا على إعادة احتلال بلاد العرب، من خلال الاتفاق الأخير بينهما على تقاسم واحتلال دول المنطقة العربية من جديد.

وأشار علاو ، إلى أن الصفقة الإيرانية التركية تضمنت أن يقوم الإخوان المسلمين المتواجدين بقطر وتركيا، بتسليم اليمن لإيران عبر سلطة الحوثيين، مقابل أن يتم تسليم شمال سوريا وشمال العراق لتركيا والإخوان.

أضاف علاو، أنه بالمقابل ستقوم الدولتان بضمان التعايش بين التنظيمين في اليمن من خلال تقاسم النفوذ والسلطة، كما اتفقتا على العمل المشترك بينهما على إزاحة أي نفوذ أو تواجد لشرعية الرئيس اليمني عبد الهادي منصور ولحزب المؤتمر الشعبي العام والحراك الجنوبي وبقية القوى السياسية اليمنية.

وأكد رئيس رابطة المعونة، أن هذا يعني بوضوح أن سقوط مديرية صرواح غربي محافظة مأرب اليمنية، من يد قوات شرعية هادي التي كان يسيطر عليها الإخوان، بيد الحوثيين بشكل مفاجئ، إنما هي أول ثمار هذا الاتفاق بين أسيادهما في طهران واسطنبول، لافتاً إلى أن الأيام القادمة ستكون مليئة بالمفاجآت غير السارة في هذا الإطار لأغلب اليمنيين.

وشدد على أن الأيام المقبلة ستشهد تسليم الإخوان لمدن “تعز، مأرب، والجوف”، إلى إخوانهم الحوثيين تنفيذاً لاتفاق تركيا وايران.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً