غضب بين مستخدمي “إنستجرام” بسبب خطأ تقني والشركة تعتذر

غضب بين مستخدمي “إنستجرام” بسبب خطأ تقني والشركة تعتذر

عبر عدد من مستخدمي تطبيق “إنستجرام” عن غضبهم، بعدما فوجئوا بوجود تغيير في واحد من أبرز سماته الرئيسية. فقد أجرى “إنستجرام” أمس الخميس، عن طريق الخطأ، اختبارا لعدد واسع من مستخدميه، حول طريقة تصفح الصور والفيديوهات عبر منصته، إذ حولها من عمودية إلى أفقية، وفقا لصحيفة “واشنطن بوست” الأميركية.

عبر عدد من مستخدمي تطبيق “إنستجرام” عن غضبهم، بعدما فوجئوا بوجود تغيير في واحد من أبرز سماته الرئيسية.

فقد أجرى “إنستجرام” أمس الخميس، عن طريق الخطأ، اختبارا لعدد واسع من مستخدميه، حول طريقة تصفح الصور والفيديوهات عبر منصته، إذ حولها من عمودية إلى أفقية، وفقا لصحيفة “واشنطن بوست” الأميركية.

وبعدما أبلغ مستخدو التطبيق، عن أن طريقة عرض المنشورات على “إنستجرام” عادت إلى مسارها الطبيعي، كشف مدير المنتجات في الشركة، آدم موسيري، عبر حسابه على “تويتر”، عن أن “الرؤية الأفقية” كان من المفترض أن يتم اختبارها على عدد محدود من المستخدمين.

وقوبل اختبار “إنستجرام” المؤقت، اليوم الخميس، باستياء من جانب العديد من مستخدميه، ودشنوا هاشتاغ “#instagramupdate”، الذي احتل المركز الأول في قائمة أكثر الموضوعات رواجا على “تويتر” في أمريكا اليوم.

وشبه الكثير من المغردين التحديث الجديد على “إنستجرام” بالميزة الموجودة على تطبيق “سناب شات”، والمتعلقه كذلك بطريقة عرض المنشورات عبر منصته.

​وقال متحدث باسم “إنستجرام“، في بيان حصل عليه موقع “تيك كرانش”، إن “انتشار التحديث وسط عدد كبير من المستخدمين، جاء بسبب حدوث خطأ تقني، ولكن تم إصلاح المشكلة سريعا، وأعيدت طريقة مطالعة المنشورات إلى شكلها الطبيعي (العمودي)، وتابع: “نعتذر عن أي ارتباك حدث”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً