مشروبات الطاقة.. كيف ومتى يجب شربها؟

مشروبات الطاقة.. كيف ومتى يجب شربها؟

“إذا كنت تحب مشروبات الطاقة تعلم كيف ومتى تشربها بدون أن تعرض صحتك للخطر”. قد تثير هذه الجملة فضول الكثير من الأشخاص الذين يحبون تناول هذه المشروبات. لكنها تنطوي على الكثير من الصحة. فمن الممكن اتباع بعض القواعد لتجنب المعاناة من مشاكل صحية خطرة في هذه الحالة. متى وكيف لا تعرض مشروبات الطاقة صحتك للخطرإذا أردت تناول مشروبات الطاقة …

“إذا كنت تحب مشروبات الطاقة تعلم كيف ومتى تشربها بدون أن تعرض صحتك للخطر”. قد تثير هذه الجملة فضول الكثير من الأشخاص الذين يحبون تناول هذه المشروبات. لكنها تنطوي على الكثير من الصحة. فمن الممكن اتباع بعض القواعد لتجنب المعاناة من مشاكل صحية خطرة في هذه الحالة.

متى وكيف لا تعرض مشروبات الطاقة صحتك للخطر
إذا أردت تناول مشروبات الطاقة من دون أن تعرضي صحتك للخطر، الأفضل أن تتعرفي إلى ما تحتوي عليه أولاً. فهي غنية بمكونات مختلفة مثل الكافيين والفيتامين B أو الغوارانا.
لكن من الممكن أن تؤثر المبالغة في استهلاكها سلباً على الأعصاب والمعدة والقلب. هذا ما توصلت إليه دراسة أجرتها في نوفمبر الماضي “جمعية القلب الأميركية”. كذلك أظهرت دراسة أخرى أجرتها جامعة الطب في هيوستن في الولايات المتحدة الأميركية النتيجة نفسها. وقد شملت 44 مشاركاً في الـ20 من العمر، غير مدخنين ويتمتعون بصحة جيدة.
وطلب من كل منهم تناول عبوة مشروب طاقة واحدة. وبعد مرور 90 دقيقة أظهرت الفحوصات النتيجة التالية: ضيق في الأوعية الدموية. ويرتبط هذا، بحسب الباحثين، بتركيبة تلك المشروبات التي تحتوي على الكافيين، التورين والسكّر.

alt


وفي العام 2017 نشرت في دورية “جمعية القلب الأميركية” نتائج دراسة أظهرت أن الأشخاص الذين شربوا 946 ملل من مشروبات الطاقة شهدوا خللاً في وظيفة القلب بعد مرور ساعتين على استهلاكها. وبعد 6 ساعات بينت الفحوصات ارتفاع ضغط الدم لديهم.
ولهذا من الضروري أن يتبع محبو هذه المشروبات بعض القواعد منعاً لتعريض صحتهم للخطر.
القاعدة الأولى: عدم تناول أكثر من عبوتين كحد أقصى من هذه المشروبات يومياً.
القاعدة الثانية: تجنب استهلاكها قبل ممارسة التمارين الرياضية مباشرة أو خلالها. فهذا قد يؤدي إلى المعاناة من أزمة قلبية أو من أعراض أخرى خطرة.
القاعدة الثالثة: عدم تناول كمية كبيرة من مشروبات أخرى تحتوي على الكافيين. فالأفضل ألا تتجاوز الكمية اليومية منه الـ400 ملغ، مع العلم أن كل 225 ملل من القهوة تحتوي على 100 ملغ من الكافيين فيما تحتوي عبوة مشروب طاقة سعة 250 ملل على 160 ملغ منه.

alt


القاعدة الرابعة: الانتباه إلى كمية السكّر التي يتم تناولها من مصادر أخرى لأن معظم مشروبات الطاقة تحتوي على نسبة مرتفعة منه.
وباتباع هذه القواعد يصبح فهم الجملة “إذا كنت تحب مشروبات الطاقة تعلم كيف ومتى تشربها بدون أن تعرض صحتك للخطر” ممكناً وسهلاً.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً