“فاتن الشريف” و “حنان بنجر” أول سعوديتان تحصلان على رخصة الارشاد السياحي للنساء في مكة

“فاتن الشريف” و “حنان بنجر” أول سعوديتان تحصلان على رخصة الارشاد السياحي للنساء في مكة

بدأت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بإصدار رخص للإرشاد السياحي للسعوديات مؤخرا، نظرا لأهمية الدور المميز والبارز الذي تمثله مهنة الارشاد السياحي، وفي إطار ذلك فلقد منحت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بمكة المكرمة السعوديتان “فاتن الشريف” و “حنان بنجر” رخص الارشاد السياحي لتكونا بذلك أول سعوديتين تحصلان على رخصة الارشاد السياحي للنساء في مكة. أول…

بدأت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بإصدار رخص للإرشاد السياحي للسعوديات مؤخرا، نظرا لأهمية الدور المميز والبارز الذي تمثله مهنة الارشاد السياحي، وفي إطار ذلك فلقد منحت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بمكة المكرمة السعوديتان “فاتن الشريف” و “حنان بنجر” رخص الارشاد السياحي لتكونا بذلك أول سعوديتين تحصلان على رخصة الارشاد السياحي للنساء في مكة.

أول سعوديتان تحصلان على رخصة الارشاد السياحي للنساء في مكة

منحت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بمكة المكرمة أول سعوديتين حصلتا على رخصة الإرشاد السياحي وهما “فاتن الشريف” و “حنان بنجر” ، بعد أن اجتازتا دورة الإرشاد السياحي التي قدمت لهما بالمجان، وذلك لدعم الطاقات من الجنسين واستيفائهما كامل الشروط للحصول على الرخصة من منطلق حرص هيئة السياحة على تهيئة الكوادر السعودية من كلا الجنسين نحو سوق العمل وابتهاجاً بـ “الخيال الممكن” الذي تنتهجه هيئة السياحة في بلورة الأفكار الإبداعية وتحويلها نحو الاقتصاد المعرفي.

وحول ذلك فلقد نشر حساب الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بالعاصمة المقدسة عبر موقع “تويتر” صورا متنوعة تتضمن تقديم مدير عام الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بمكة المكرمة، الدكتور هشام بن محمد مدني، رخص الإرشاد السياحي في مقر الهيئة للمرشدتين، والذي أكد بأن هذه الخطوة تأتي تتويجا لجهود مضنية بالتعاون مع الشركاء في رسم منهجية علمية في الإرشاد السياحي وتنويع فرص العمل وتحقيقا لرؤية المملكة 2030م، لافتًا الانتباه إلى أن ما تحقق في مجال الإرشاد السياحي هو نتاج التعاون المشترك مع مركز تكامل الذي قدم خبراته المتميزة في التدريب والمتابعة وصقل الكفاءات عن طريق مدربين مختصين.

دعم الهيئة العامة للسياحة

يُذكر بأن السعوديتين اللتين حصلتا على رخصة الارشاد السياحي للنساء في مكة، قد أشدن بدعم الهيئة العامة للسياحة لهما، حيث أشارت المرشدة السياحية “فاتن الشريف” بأن دعم الهيئة العامة للسياحة في مكة المكرمة كان واضحًا وملموسًا وقدمت الجرعة التدريبية الكافية التي من خلالها استطاعت المرشدات السياحيات بلورة مفاهيمهم السياحية والاطلاع الواسع على مكتنزات البلاد وتراثها الثقافي التاريخي، مبينة أن تجربتها لم تتعد 6 أشهر في الإرشاد السياحي، معتبرة أنها تجربة إبداعية بكل المقاييس لاسيما أنها قدمتها كأول مرشدة سياحية حاصلة على رخصة الإرشاد السياحي مع زميلتها، وأنها وضعت خطواتها الصحيحة نحو خدمة المعتمرين والحجاج والسياحة في مكة وخارجها.
ومن جانبها أفادت المرشدة السياحية “حنان بنجر” الحاصلة على رخصة الإرشاد السياحي، أن رخصة الإرشاد السياحي ستكون البوابة الإنسانية والمعرفية لخدمة الحجاج والمعتمرين والزوار من جميع أنحاء العالم خاصة في عهد حكومتنا الرشيدة التي هيأت الفرص لأبناء البلد، معتبرة أن المرشد أو المرشدة السياحية هم على تماس مباشر معهم وينبغي أن يقدموا لهم الدعم والمعلومات الصحيحة للأماكن التاريخية في جميع الأماكن المخصصة للزيارات، مقدمة شكرها وتقديرها للهيئة على تكريس جهودها وإمكاناتها في التعامل مع هذا الملف بشكل ممنهج ومدروس يهدف إلى إثراء التجربة وتقديمها وفق منظومة خدماتية متكاملة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً