“ضمان” توقف إصدار بطاقات التأمين الصحي “البلاستيكية” مطلع يناير 2019

“ضمان” توقف إصدار بطاقات التأمين الصحي “البلاستيكية” مطلع يناير 2019

أعلنت الشركة الوطنية للتأمين الصحي “ضمان” إيقاف إصدار بطاقات التأمين الصحي “البلاستيكية” وطباعتها على مستوى جميع برامج التأمين الصحي، وذلك اعتباراً من الأول من يناير (كانون الثاني) 2019. يأتي هذا القرار بعد نجاح الشركة بإطلاق منصتها الإلكترونية، التي أتاحت من خلالها للمنشآت الصحية المعتمدة إمكانية التحقق من أهلية المشتركين باستخدام البطاقات الرقمية المتوفرة على تطبيقي “ضمان” و”ثقة” عبر الهاتف المتحرك، …




alt


أعلنت الشركة الوطنية للتأمين الصحي “ضمان” إيقاف إصدار بطاقات التأمين الصحي “البلاستيكية” وطباعتها على مستوى جميع برامج التأمين الصحي، وذلك اعتباراً من الأول من يناير (كانون الثاني) 2019.

يأتي هذا القرار بعد نجاح الشركة بإطلاق منصتها الإلكترونية، التي أتاحت من خلالها للمنشآت الصحية المعتمدة إمكانية التحقق من أهلية المشتركين باستخدام البطاقات الرقمية المتوفرة على تطبيقي “ضمان” و”ثقة” عبر الهاتف المتحرك، أو رقم بطاقة الهوية.

البطاقات الرقمية

وكانت الشركة قد بدأت رسمياً في أبريل (نيسان) من العام 2017 بالاعتداد بالبطاقات الرقمية المتاحة عبر تطبيقها الإلكتروني أو بطاقة الهوية كبديل عن البطاقات البلاستيكية، في خطوة شهدت إقبالاً واسعاً من المشتركين الراغبين بالاستفادة من الميّزات والتسهيلات التي توفرها هذه الخطوة، كما حظيت بدعم واهتمام المنشآت الصحية بفضل الكفاءة التقنية المتقدمة التي وفرتها “ضمان” من خلال منصتها الإلكترونية، والمتمثلة في عرض المعلومات الشاملة التي يمكن الاطلاع عليها حول التغطية التأمينية وتفاصيل برنامج التأمين الصحي الخاص بالمشترك في غضون ثوانٍ معدودة.

وكان عدد من المنشآت الطبية قد بدأت بالعمل ضمن المرحلة التجريبية على النظام الإلكتروني الجديد منذ عام 2015؛ حيث نظمت “ضمان” العديد من ورش العمل التدريبية قبل الإطلاق الرسمي للمنصة في أبريل 2017 ..كما واصلت الشركة العمل بالتزاماتها تجاه تعريف الأطراف المعنية بالمنصة حتى بعد فترة الإطلاق الرسمي، وذلك للتأكد من قدرة المنشآت الصحية على استخدام النظام الجديد بكل سهولة، الأمر الذي أسهم في التوقف التدريجي عن طباعة البطاقات للمشتركين ببرنامج “ثقة” في نهاية العام 2017.

وقال الدكتور مايكل بيتزر الرئيس التنفيذي للشركة الوطنية للضمان الصحي ” شهدت هذه المبادرة دعماً وإقبالاً كبيراً من مشتركي “ضمان” و”ثقة” ممن تمكنوا من اليوم الأول في أبريل 2017 الاستفادة من المزايا الهامة التي تتيحها والتي تعتبر أبرزها إمكانية عدم الحاجة لاصطحاب بطاقة التأمين الصحي عند توجههم للمنشآت الطبية .. وقد لاقت هذه المبادرة أيضاً استحسان المرافق الصحية حيث بات بإمكانهم استكمال إجراءات تسجيل المرضى باستخدام رقم واحد للحصول على كامل تفاصيل التغطية، بالإضافة إلى الاطلاع على معلومات مفصّلة حول شروط التغطية على نحو لم يكن ممكنا باستخدام بطاقة بلاستيكية صغيرة الحجم”.

وأضاف بيتزر “لقد نجحت ضمان في إحداث تغيير جذري على مستوى نظام عمليات إدارة التأمين الصحي المتعارف عليه منذ عقود، والمساهمة في تغييره نحو الأفضل، إذ تعتبر بطاقة التأمين الصحي من الأدوات الأساسية في إدارة عملية التأمين الصحي، ولكن بفضل استثماراتنا في البنية التكنولوجية التحتية، نجحنا في الاستغناء عن البطاقة البلاستيكية، وسنواصل العمل على تطبيق المزيد من التعديلات ومواصلة التطوير، ليحظى مشتركونا والمرافق الطبية، وشركاؤنا بخدمات وتجارب متميزة لطالما انفردت بها ضمان على مستوى القطاع”.

يذكر أن “ضمان” ستواصل طباعة البطاقات البلاستيكية لحالات استثنائية، مثل بعض المشتركين الذين لم يتمكنوا من إصدار بطاقة الهوية كالوافدين الجدد أو الأطفال حديثي الولادة .. وأوضحت “ضمان” أنه يمكن للمشتركين الحصول على بطاقات التأمين الصحي من خلال التطبيق الإلكتروني عبر الهاتف المتحرك بصيغة رقمية قابلة للطباعة، وذلك في حال تطلب الأمر إثبات المشترك توفر التأمين الصحي لدى بعض الجهات.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً