الإمارات تؤكد وقوفها مع الحكومة الليبية ضد الإرهاب

الإمارات تؤكد وقوفها مع الحكومة الليبية ضد الإرهاب

أدانت دولة الإمارات العربية المتحدة بشدة حادثة الهجوم الإرهابي الذي استهدف مقر وزارة الخارجية التابع لحكومة الوفاق الوطني الليبية، التي تبناها في وقت لاحق تنظيم داعش.

أدانت دولة الإمارات العربية المتحدة بشدة حادثة الهجوم الإرهابي الذي استهدف مقر وزارة الخارجية التابع لحكومة الوفاق الوطني الليبية، التي تبناها في وقت لاحق تنظيم داعش.

وأعربت وزارة الخارجية والتعاون الدولي عن استنكارها هذا العمل الإرهابي، مؤكدة موقف دولة الإمارات الثابت والرافض لمختلف أشكال العنف والإرهاب، كما تعرب دولة الإمارات عن تضامنها مع حكومة الوفاق الوطني والشعب الليبي الشقيق في مواجهة العنف والتطرف، وعن مواساتها لأهالي وذوي الضحايا جراء هذه الجريمة النكراء، متمنية الشفاء العاجل للمصابين.

من جهتها، أدانت المملكة العربية السعودية بأشد العبارات الهجوم على مبنى وزارة الخارجية الليبية في العاصمة طرابلس والهجوم على مبنى حكومي في العاصمة الأفغانية كابول، والهجوم بسيارة ملغومة بمدينة تلعفر شمال العراق، وما خلفته من سقوط قتلى وجرحى.

وأكد مصدر مسؤول بوزارة الخارجية السعودية في تصريح، رفض المملكة القاطع لتلك الأعمال الآثمة وما تمثله من اعتداء صارخ على الأعراف والتشريعات والقوانين الدولية.

في الأثناء، أكد رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فايز السراج أنه تجب مواجهة الإرهابيين والخارجين عن القانون بكل حزم وقوة. واجتمع السراج أمس بوزير الداخلية فتحي باشاغا، ومسؤولي الأجهزة الأمنية، بحضور مستشار الأمن القومي تاج الدين الرزاقي، في مقر المجلس بالعاصمة طرابلس، وفق المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي.

وناقش السراج خلال الاجتماع الإجراءات الأمنية التي اتخذت لكشف ملابسات الاعتداء الإرهابي على مقر وزارة الخارجية بطرابلس، مشدداً على ضبط المتورطين وراء الهجوم وعدم التهاون حيال ذلك، وأن تسلم أجهزة الأمن للقضاء ملفاً شاملاً متكاملاً بذلك.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً