ترامب من بغداد: لا نعتزم سحب قواتنا من العراق

ترامب من بغداد: لا نعتزم سحب قواتنا من العراق

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب الأربعاء خلال زيارة مفاجئة لبغداد أن واشنطن لا تعتزم سحب قواتها من العراق. وألقى ترامب خطابا أمام قوات بلاده في العراق في أول زيارة له لقوات أميركية منتشرة خارج البلاد بصفته القائد الأعلى للقوات المسلحة، وذلك بعد أسبوع من إقالة وزير الدفاع الأميركي جيم ماتيس على خلفية خلاف حول الاستراتيجية…

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب الأربعاء خلال زيارة مفاجئة لبغداد أن واشنطن لا تعتزم سحب قواتها من العراق.

وألقى ترامب خطابا أمام قوات بلاده في العراق في أول زيارة له لقوات أميركية منتشرة خارج البلاد بصفته القائد الأعلى للقوات المسلحة، وذلك بعد أسبوع من إقالة وزير الدفاع الأميركي جيم ماتيس على خلفية خلاف حول الاستراتيجية الأميركية في الشرق الأوسط.

ووفقا لوكالة أنباء “بلومبرغ” الأميركية، قال ترامب، الذي وصل إلى العراق ترافقه قرينته ميلانيا في زيارة مفاجئة بمناسبة عيد الميلاد (الكريسماس)، للصحفيين في قاعدة “عين الأسد” الجوية، غربي بغداد، إن واشنطن ليس لديها النية في سحب القوات الأميركية من العراق، وإن الولايات المتحدة ربما تتخذ من العراق قاعدة لعملياتها ضد أعدائها في المنطقة، وبينهم تنظيم (داعش).

وغردت سارة ساندرز، المتحدثة باسم البيت الأبيض، على موقع “تويتر” أن الرئيس سافر عشية عيد الميلاد لزيارة القوات العسكرية الأميركية وكبار القادة العسكريين “ليشكرهم على خدماتهم ونجاحهم، وتضحياتهم وليتمنى لهم عيد ميلاد سعيدا”.

وكان ترامب واجه انتقادات بسبب عدم زيارته القوات الأميركية في مناطق قتال، في وقت أشرفت فيه ولايته الأولى على الانتصاف.

ويشار إلى أن زيارة ترامب إلى العراق استمرت نحو أربع ساعات.

وقال ترامب، في كلمته أمام جنود بلاده في العراق: “إذا ما رأينا ما لا يروق لنا من “داعش”، نستطيع أن نضربه بسرعة وقوة، بحيث لا يعلمون ماذا يجري”. وأكد الرئيس الأمريكي أن التنظيم قد هُزِم شر هزيمة.

ولم يسمح البيت الأبيض للصحفيين المرافقين للرئيس بالإعلان عن الزيارة إلا بعد مرور أكثر من ساعتين على وصوله إلى بغداد بالفعل، وذلك لأسباب أمنية، بحسب بلومبرغ.

ومن المقرر أن يعود ترامب إلى بلاده اليوم الخميس لاستئناف المفاوضات مع الديمقراطيين بشأن إنهاء الإغلاق الحكومي الجزئي.

وكان الرئيس الأميركي أصدر أمرا لوزارة الدفاع (بنتاجون) الأسبوع الماضي بسحب القوات الأميركية التي تقاتل داعش في سوريا، كما أمر بسحب 7000 جندي من أفغانستان، ليخفض عدد القوات الأميركية هناك إلى النصف.

وقال ترامب أمام الصحفيين في العراق: “آن الأوان لنا أن نستخدم عقولنا… لا نريد أن نتعرض لمزيد من الاستغلال بعد اليوم من بلاد تقوم بهذا بالفعل”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً