ترامب: وأخيراً نضع أمريكا أولاً

ترامب: وأخيراً نضع أمريكا أولاً

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أمس الثلاثاء، إن الولايات المتحدة “على ما يرام”، رغم عجزه عن التنبؤ بنهاية الإغلاق الجزئي لمؤسسات الحكومة الاتحادية الأمريكية. ونشر ترامب تغريدة على تويتر قال فيها: “بلادنا على ما يرام، نؤمن حدودنا، ونبرم اتفاقات تجارية جديدة عظيمة، ونُعيد قواتنا إلى الوطن، نحن أخيراً نضع أمريكا أولاً”.وأعرب ترامب عن أمنياته بعيد ميلاد …




الرئيس الأمريكي دونالد ترامب (أرشيف)


قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أمس الثلاثاء، إن الولايات المتحدة “على ما يرام”، رغم عجزه عن التنبؤ بنهاية الإغلاق الجزئي لمؤسسات الحكومة الاتحادية الأمريكية.

ونشر ترامب تغريدة على تويتر قال فيها: “بلادنا على ما يرام، نؤمن حدودنا، ونبرم اتفاقات تجارية جديدة عظيمة، ونُعيد قواتنا إلى الوطن، نحن أخيراً نضع أمريكا أولاً”.

وأعرب ترامب عن أمنياته بعيد ميلاد سعيد “للجميع، ولوسائل الإعلام الكاذبة”.

ولم يتمكن الرئيس الأمريكي من التنبؤ بانتهاء الإغلاق الجزئي لمؤسسات الحكومة الأمريكية، إذ يصر على الحصول على تمويل لبناء جدار على الحدود الجنوبية مع المكسيك.

وأدلى ترامب بتصريحات متناقضة عن حجم الجدار الذي يريد بناءه، ولم يتضح بعد مدى استعداده للتوصل إلى تسوية مع الديمقراطيين في الكونغرس الذين يرفضون تمويل الجدار، ويعتبرونه تحركاً سياسياً، وهدراً للمال.

وطالب ترامب في البداية بـ 5 مليارات دولار ولكن كل المؤشرات تشير إلى أنه يتحدث الآن عن مبلغ أقل.

وتحدث ترامب عن الإغلاق في يومه الرابع، قائلاً :”سيستمر الإغلاق حتى نحصل على جدار، أو سياج، أو أياً كان ما يسمونه.. إنه حاجز ضد الذين يتدفقون على بلادنا”.

وأعلن ترامب عقوداً جديدة لبناء الجدار لكن التفاصيل لا تزال غامضة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً