أستراليا: عشرات الوحدات السكنية بناطحة سحاب في العاصمة “غير آمنة”

أستراليا: عشرات الوحدات السكنية بناطحة سحاب في العاصمة “غير آمنة”

ذكرت الشرطة الأسترالية، اليوم الثلاثاء، أنه تم السماح لمعظم سكان مبنى جديد مكون من 33 طابقا في سيدني بالعودة إلى منازلهم، بعد أن أجبرتهم أصوات تصدع على إخلائها، لكن تم إعلان 51 وحدة سكنية غير آمنة.

ذكرت الشرطة الأسترالية، اليوم الثلاثاء، أنه تم السماح لمعظم سكان مبنى جديد مكون من 33 طابقا في سيدني بالعودة إلى منازلهم، بعد أن أجبرتهم أصوات تصدع على إخلائها، لكن تم إعلان 51 وحدة سكنية غير آمنة.

وقالت الشرطة في بيان أن الأشخاص الذين يعيشون في الوحدات غير الآمنة توجهوا إلى شققهم برفقة خدمات الإطفاء والإنقاذ اليوم الثلاثاء، لجمع مقتنياتهم الثمينة، لكن يتعين عليهم العثور على سكن بديل مع استمرار عملية فحص المبنى.

وكان آلاف من سكان برج “أوبال تاور” في سيدني ومبان مجاورة له قد تم إجلاؤهم ظهر الاثنين بعدما سمع السكان دويا قويا وأصوات تصدع.

وذكرت الشرطة في بيان أن مهندسي الإنشاءات عثروا على شقوق عرضها ما بين مليمتر واحد إلى مليمترين في جدار داخلي بالطابق العاشر من المبنى.

وكانت ناطحة السحاب البالغ كلفتها 116 مليون دولار وتتكون من 392 وحدة سكنية، قد تم افتتاحها قبل أربعة أشهر ضمن مشروع سكني ضخم مكون من خمسة أبراج في موقع دورة الألعاب الأولمبية لعام 2000.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً