فتح: رفض حل التشريعي “تمرد” على أعلى سلطة قضائية فلسطينية

فتح: رفض حل التشريعي “تمرد” على أعلى سلطة قضائية فلسطينية

أكدت حركة فتح، اليوم الإثنين، أن قرار المحكمة الدستورية العليا بحل المجلس التشريعي الفلسطيني، والدعوة لإجراء انتخابات تشريعية، داعية حركة حماس للالتزام بالقرار والاستعداد لإجراء الانتخابات. وقال نائب رئيس حركة فتح محمود العالول، إن “قرار المحكمة الدستورية تحصيل حاصل، ولا يوجد مجلس تشريعي منذ انقلاب حماس على الشرعية، لأنها ودون سند قانوني استخدمت المجلس التشريعي لمشاريعها الخاصة”.من…




نائب رئيس حركة فتح محمود العالول (أرشيف)


أكدت حركة فتح، اليوم الإثنين، أن قرار المحكمة الدستورية العليا بحل المجلس التشريعي الفلسطيني، والدعوة لإجراء انتخابات تشريعية، داعية حركة حماس للالتزام بالقرار والاستعداد لإجراء الانتخابات.

وقال نائب رئيس حركة فتح محمود العالول، إن “قرار المحكمة الدستورية تحصيل حاصل، ولا يوجد مجلس تشريعي منذ انقلاب حماس على الشرعية، لأنها ودون سند قانوني استخدمت المجلس التشريعي لمشاريعها الخاصة”.

من جانبه، قال المجلس الثوري لحركة فتح، إن “قرار المحكمة الدستورية التفسيري هو قرار نافذ وواجب الالتزام به، وإن الرئيس محمود عباس ملزم باحترام قرار المحكمة الدستورية، وخلال الفترة الزمنية المحددة عليه الدعوة لانتخابات المجلس التشريعي للخروج من حالة الشلل التام التي صنعتها حماس بانقلابها”.

وأضاف المجلس، عقب اجتماع أجراه في مدينة رام الله، أن “على حركة حماس التوقف عن مناوراتها التي تعطل وتعرقل كل جهد لإخراج شعبنا من هذه الحالة السوداوية، خاصة وأنها أعلنت اكثر من مرة استعدادها للذهاب لانتخابات عامة”.

وطالبت حركة فتح، حماس بإعلان احترامها لقرار المحكمة الدستورية التفسيري والمشاركة في الانتخابات العامة، مضيفة أنه “ليس من حق فصيل بعينه مصادرة الحقوق الدستورية للشعب الفلسطيني في اختيار من يمثلهم”.

وشددت الحركة، على أن المجلس التشريعي بحكم المجلس المنحل لأن عدم احترام القرارات القضائية يعتبر تمرداً على أعلى سلطة قضائية في البلاد.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً