أخصائية التغذية راشيل قسطنطين تساعدكم على تخطّي فترة الاعياد دون زيادة وزنكم!

أخصائية التغذية راشيل قسطنطين تساعدكم على تخطّي فترة الاعياد دون زيادة وزنكم!

راشيل قسطنطين – إجازة في علم التغذية وتنظيم الوجبات وماجستير في التغذية السريرية   تكثر في فترة الأعياد الولائم والأطعمة الدسمة والغنية بالسعرات الحرارية الضارة في حال تناولها الشخص بكثرة كالحلويات، اللحوم الغنية بالدهون والمشروبات الغازية والكافيين وغيرها، ما يؤثر سلبا على صحة الإنسان و نشاطه.

راشيل قسطنطين – إجازة في علم التغذية وتنظيم الوجبات وماجستير في التغذية السريرية

تكثر في فترة الأعياد الولائم والأطعمة الدسمة والغنية بالسعرات الحرارية الضارة في حال تناولها الشخص بكثرة كالحلويات، اللحوم الغنية بالدهون والمشروبات الغازية والكافيين وغيرها، ما يؤثر سلبا على صحة الإنسان و نشاطه.

وقد يصل معدّل زيادة الوزن في فترة الأعياد إلى كيلوغرامين واكثر خلال فترة قصيرة بحسب الدراسات الإحصائية، نتيجة تعدد المأكولات المقدمة خلال المناسبات، حيث تكثر الأغذية الغنية بالدهون، كالزبدة و”المايونيز” والمقالي والمكسرات على المائدة، التي تتحوّل تلقائياً إلى شحوم في الجسم.

فإن الإفراط في تناول المأكولات الغنية بالدهون، لا سيما الدهون المشبعة، يزيد معدّل “الكوليسترول” بالدم، ويعرّض لأمراض القلب والسكري.

ان كلّ 3600 سعرة حرارية يتناولها الشخص زيادة عن حاجته الأسبوعية من السعرات تؤدي إلى زيادة 400 جرام من الدهون، ما يسبب زيادة الوزن. هذا ما يحصل عند الأكثرية من الناس خلال فترة الأعياد خصوصاً، إذ لا يستطيع بعض الأفراد مقاومة إغراء الحلويات الشهية والأصناف المتعددة.

ما هي اهم الخطوات لتجنب زيادة الوزن خلال الأعياد؟

1- يجب مقاومة إغراءات الحلوى وأكواب العصير الغنية بالسكر التي تعرض عليه خلال الزيارات. والجدير بالذكر أن العصير عالي بالسعرات الحرارية مقابل القليل من الألياف.

2- عدم الغاء وجبة الفطور: ان فكرة الغاء وجبة الفطور للتخفيف من الوزن هي اعتقاد خاطىء لأنها ستجعل الفرد يشعر بالمزيد من الجوع، مما يؤدي إلى تناول المزيد من المأكولات لتعويض هذا الجوع والنقص عند تناول الوجبة التالية.

3- الحرص على الحصول على الكثير من الراحة والنوم : إن الحصول على ما يقل عن 7 إلى 8 ساعات من النوم ليلاً يؤدي الى التعب واستنفاذ الجسم لقواه نقص طاقته،هذا ما يؤدي الى الشعور بالجوع عند أغلبية الناس. وبالتالي فمن الصعب اتخاذ الخيارات الصحيحة للأطعمة المغذية والصحية في حالة الارهاق، لذلك يُعد النوم السلاح الأفضل لتفادي زيادة الوزن خلال الأعياد.

4- اختيار الأطعمة بذكاء: قبل البدء بتناول الطعام، يجب القاء نظرة عامة على مائدة الطعام المليئة بالاطعمة المتنوعة والدسمة، لاختيار الأطعمة التي يرغب الفرد بتناولها. ويجب التركيز على الأطعمة القليلة بالسعرات الحرارية والغنية بالمغذيات كالبروتينات والفيتامينات والمعادن. كما يجب تناول الأطعمة ببطىء ومضغها جيداً.

5- الحصول على ثلاث وجبات :التخلّي عن عادة حَذف بعض الوجبات يوم العيد، خصوصاً الفطور والغداء، بدافع التمكّن من زيادة الكميات مساءً من دون أن يؤثر ذلك في الرشاقة، فهذه الطريقة سيّئة وغير فعالة تدفع إلى تناول كمية طعام أكبر ليلاً مما يُسبّب التخمة والنفخة.

6- يجب الحرص على شرب كمية وافرة من الماء لمساعدة الجسم على أداء وظائفه البيولوجية وتجنب حالات الإمساك، وخصوصاً قبل وجبة الطعام، مع الحرص على الامتناع عن شرب الماء الغازية لأنها تحدث اضطرابات في المعدة. شرب الماء:

من المهمّ شرب الماء بكمية لا تقلّ عن 6 أكواب إلى 8 من المياه يومياً ، خصوصاً خلال الأعياد، بدلاً من اللجوء إلى المشروبات الغازية والكحول وغيرها من السوائل. يُذكر أنّ شرب كوبين كبيرين من المياه قبل 30 دقيقة من تناول وجبة الطعام يساعد على تفادي المبالغة في الأكل.

7- يجب استهلاك المشروبات الكحولية باعتدال وتجنب الليكورات والكوكتيلات الغنية بالسكر.

8- ممارسة الرياضة: الرياضة تنشط الدورة الدموية وتساهم في حرق الدهون وتساعد على تجنب اكتساب وزن زائد في فترة الأعياد.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً