شرطة أبوظبي: إهمال الأهل وتهور السائقين وراء حوادث دهس الأطفال

شرطة أبوظبي: إهمال الأهل وتهور السائقين وراء حوادث دهس الأطفال

حثت القيادة العامة لشرطة أبوظبي الآباء والأمهات على مراقبة أطفالهم الصغار وتأمين حمايتهم من حوادث الدهس، ودعت قائدي المركبات على الالتزام بالسرعات المحددة والقيادة الآمنة بالمناطق السكنية وعدم الانشغال بالهاتف، لتعزيز حماية مستخدمي الطريق وتوفير الأمان للأطفال لتفادي تعرضهم للحوادث. وأوضحت أن الإنشغال بغير الطريق وعدم تركيز السائقين واستخدام الهاتف أوتناول الطعام أو الشراب، وضبط أجهزة …




alt


حثت القيادة العامة لشرطة أبوظبي الآباء والأمهات على مراقبة أطفالهم الصغار وتأمين حمايتهم من حوادث الدهس، ودعت قائدي المركبات على الالتزام بالسرعات المحددة والقيادة الآمنة بالمناطق السكنية وعدم الانشغال بالهاتف، لتعزيز حماية مستخدمي الطريق وتوفير الأمان للأطفال لتفادي تعرضهم للحوادث.

وأوضحت أن الإنشغال بغير الطريق وعدم تركيز السائقين واستخدام الهاتف أوتناول الطعام أو الشراب، وضبط أجهزة الراديو ، والتفات السائق للتحدث إلى مرافقيه ، والإنشغال بالتصوير و تعديل المكياج والهندام ، وغيرها من سلوكيات تؤدي إلى إنحراف المركبة وعرقلة حركة سير المرور ووقوع الحوادث

وأكدت شرطة أبوظبي مواصلة التوعية عبر مواقع التواصل الإجتماعي ووسائل الإعلام للتعريف بمخاطر الإنشغال عن الطريق أثناء قيادة المركبات والتي تتسبب في تعريض سلامة المشاة ومستخدمي الطريق للخطر وخصوصا الأطفال.

وتنفذ مديرية المرور والدوريات بقطاع العمليات المركزية بالشراكة مع إدارة الإعلام الأمني بقطاع شؤون القيادة حملة التوعية “لا تنشغل بغير الطريق” والتي تتضمن نشر بوسترات من خلال وسائل الإعلام ومواقع التواصل الإجتماعي وتنظيم محاضرات وإرسال رسائل إلكترونية للشركاء، لنشر الثقافة الوقائية في المجتمع بمخاطر الإنشغال عن القيادة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً