3 مشاريع للذكاء الاصطناعي في «الأشعة» بمستشفيات دبي

3 مشاريع للذكاء الاصطناعي في «الأشعة» بمستشفيات دبي

كشفت هيئة الصحة في دبي عن إدخال ستة أجهزة جديدة لأقسام الأشعة في المستشفيات التابعة لها، منها أجهزة أشعة مقطعية ورنين مغناطيسي، فضلاً عن تطبيق ثلاثة مشاريع متعلقة بالذكاء الاصطناعي. وقال الدكتور أسامة البستكي رئيس قسم الأشعة في مستشفى راشد، إنه سيتم جلب جهاز الأشعة المقطعية لقسم الحوادث، وإدخال الرنين المغناطيسي، وحالياً يتم بناء مركز الطوارئ في مستشفى …

emaratyah

كشفت هيئة الصحة في دبي عن إدخال ستة أجهزة جديدة لأقسام الأشعة في المستشفيات التابعة لها، منها أجهزة أشعة مقطعية ورنين مغناطيسي، فضلاً عن تطبيق ثلاثة مشاريع متعلقة بالذكاء الاصطناعي.
وقال الدكتور أسامة البستكي رئيس قسم الأشعة في مستشفى راشد، إنه سيتم جلب جهاز الأشعة المقطعية لقسم الحوادث، وإدخال الرنين المغناطيسي، وحالياً يتم بناء مركز الطوارئ في مستشفى لطيفة، أما المركز الحالي فسيتم تحويله للأشعة وسيكون تابعاً للطوارئ، وهناك تخطيط مع إدارة مستشفى لطيفة لجلب متخصصين في أشعة طب الأطفال وأمراض النساء، أما في مستشفى دبي فهناك خطة لاستحداث قسم أشعة مختص بالعمود الفقري، ومشروع لتطوير قسم الأشعة في مستشفى حتا يشمل مركزاً للرنين المغناطيسي متوقعاً تدشينه قريباً، وفضلاً عن ذلك تقوم العيادات الفرعية في هيئة الصحة بإطلاق مسح وطني لسرطان الثدي. ولفت إلى أن توسعة قسم الأشعة في مستشفى راشد ما زال مشروعاً قيد الدراسة، حيث يشمل التطور الأشعة التداخلية، عبر افتتاح جناحين للأشعة التداخلية واحدة مختصة بالدماغ والجهاز العصبي والأخرى لباقي الجسم.
وأكد أن الذكاء الاصطناعي سيكون مساعداً لطبيب الأشعة في قراءة التقرير، مبيناً أن التقنيات الخاصة بذلك تحت البحث، وثمة ثلاثة مشاريع متعلقة بالذكاء الاصطناعي تعمل عليها أقسام الأشعة في الهيئة، الأول يتعلق بزيادة الدقة بقراءة الأشعة الصدرية نتيجة تعرض المريض لحادث مروري أو سقوط، عبر الربط بين قسم الأشعة والطوارئ والأمراض الصدرية، وهو ما زال قيد الدراسة من قبل شعبة الأخلاقيات الطبية، والمشروع الآخر يتعلق بزيادة الدقة في قراءة صور الأشعة المقطعية للمخ للمصابين بالجلطة الدماغية، أما المشروع الثالث فيتمثل في قراءة أشعة مقطعية للصدر ومدى ترابطها مع فحوص أخرى قام بها المريض.
وأضاف: يعتبر علم الأشعة فرعاً مهماً من علوم الطب وهو من أكثر الاختصاصات تطورًا في وقتنا الحالي. وخلال العقود الثلاثة الماضية، شهد قطاع علم الأشعة عدداً من التقنيات والابتكارات في مجال التصوير الشعاعي، واليوم، يشكّل الذكاء الاصطناعي تحدياً جديداً لأخصائي الأشعة، وحتمًا سيساهم برفع مستوى التميز في هذا المجال.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً