قتل طفلة عمرها 13 سنة يهز الولايات المتحدة

قتل طفلة عمرها 13 سنة يهز الولايات المتحدة

ألقي القبض على رجل يبلغ من العمر 34 عامًا بعد اتهامه بخطف وقتل فتاه مراهقة تدعى هانيا أغيلار في “كارولاينا الشمالية”، بعد أن جرى البحث عنها لمدة ثلاثة أسابيع. وكان المشتبه فيه مايكل راي مكليلان قد سُجن بالفعل بتهمة خطف وقتل هانيا أغيلار، حسب ما أوردته محطة FOX 46 of Charlotte عبر تغريدة على موقع تويتر. كانت …

قتل طفلة عمرها 13 سنة يهز الولايات المتحدة

ألقي القبض على رجل يبلغ من العمر 34 عامًا بعد اتهامه بخطف وقتل فتاه مراهقة تدعى هانيا أغيلار في “كارولاينا الشمالية”، بعد أن جرى البحث عنها لمدة ثلاثة أسابيع.

وكان المشتبه فيه مايكل راي مكليلان قد سُجن بالفعل بتهمة خطف وقتل هانيا أغيلار، حسب ما أوردته محطة FOX 46 of Charlotte عبر تغريدة على موقع تويتر.

كانت هانيا أغيلار تنتظر خارج منزلها المتنقل في مدينة “لومبيرتون” في 5 نونبر عندما جرى اختطافها، وبعد البحث عنها لمدة ثلاثة أسابيع، عثر على جثتها على الطريق الريفي على بُعد سبعة أميال، وفقًا لما ذكرته صحيفة Charlotte Observer.

وفي غضون ذلك، كانت أسرة الفتاة تناضل من أجل مسألة منفصلة، فقد تم رفض منح والدها نوى أغيلار تأشيرة ليتمكن من السفر من “غواتيمالا”، حيث يقيم، لحضور جنازة ابنته في “شمال كارولينا”، حسبما قال محاميه.

ووفقا لما قاله المحامي لصحية New York Times، فقد سافر نوى أغيلار إلى سفارة الولايات المتحدة في “غواتيمالا” يوم الاثنين لطلب تأشيرة سريعة للدخول إلى الولايات المتحدة لحضور الجنازة؛ ولكن المسؤولين الأمريكيين زعموا أنه كان يفتقر إلى الروابط القوية مع موطنه، وأنكروا وجوده في الحال.

ولهذا السبب، تم تقديم عريضة عبر موقع Change.org تطالب بأن يُسمح للأب بدخول الولايات المتحدة، ولقد جمّعت هذه العريضة أكثر من 57000 توقيع اعتبارًا.

“من حق أي أب حضور جنازة ابنته” هذا ما ورد بالعريضة، خاصة أن “هانيا” تعتبر مواطنة مولودة في ولاية “تينيسي”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً