ولي عهد الشارقة يكرّم رعاة وشركاء ووفود مخيم الأمل

ولي عهد الشارقة يكرّم رعاة وشركاء ووفود مخيم الأمل

أكد سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي، وليّ عهد ونائب حاكم الشارقة، أن الدعم اللامحدود والرعاية الكريمة من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، لأصحاب الهمم، ساهم في تعزيز دور مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية، وجهودها في تطوير خدماتها لهذه الفئة التي تجد من سموه كل العناية…

أكد سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي، وليّ عهد ونائب حاكم الشارقة، أن الدعم اللامحدود والرعاية الكريمة من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، لأصحاب الهمم، ساهم في تعزيز دور مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية، وجهودها في تطوير خدماتها لهذه الفئة التي تجد من سموه كل العناية والاهتمام.

جاء ذلك خلال تكريم سموه، صباح أمس، الرعاة والداعمين والوفود المشاركة واللجان المنظمة، لمخيم الأمل الـ29، الذي تنظمه مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية تحت شعار: «فلنتحدث حول الإعاقة»، وذلك في أرض المخيم بالمدينة.

تميز

وأثنى سمو ولي عهد الشارقة على عمل مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية، وجهودها المميزة منذ عقود، في رعاية وتأهيل وتدريب أصحاب الهمم، بمختلف درجاتهم ومستوياتهم، ما يشكل جزءاً رئيساً من استراتيجية إمارة الشارقة في التنمية المستدامة وتوفير كل ما من شأنه دعم المجتمع والارتقاء به، عبر رعاية الأسرة وأفرادها.

ولفت سموه إلى النجاح الذي لازم مخيم الأمل لهذا العام، حيث يبرز شعاره أهمية مواصلة الجهود لدعم أصحاب الهمم من مختلف الجهات، ما يثمر عن مزيد من الإجراءات والتطبيقات التي تدعم هذه الفئة وتعمل على ترقية مقدراتها والاستفادة من كافة جهودها لإبراز تطورهم على كافة المستويات النفسية والمجتمعية والمهارية والسلوكية وغيرها.

وكان حفل التكريم بدأ بالسلام الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، بعده ألقت المتطوعة عائشة محمد هزيم السويدي، كلمة المدينة، ثمنت فيها الرعاية الكريمة والدعم الكبير لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، في دعم أصحاب الهمم وضرورة الاهتمام بهم وتوجيه العناية الخاصة لهم والعمل على دمجهم في المجتمع وتنمية قدراتهم ومساعدتهم على تأدية واجباتهم تجاه الوطن والإنسانية، وهو ما تعمل عليه مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية.

نجاح

ومن جانبها قدمت فضيلة الحداد، من وفد مملكة البحرين، في كلمة الوفود المشاركة، الشكر والتقدير إلى مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية على جهودها الكبيرة في إقامة المخيم، مشيرةً إلى نجاحه في تحقيق أهدافه في إسعاد الأطفال المشاركين من مختلف الدول، بتنوع أنشطته وفعالياته.

وبعدها تفضل سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي، ولي عهد ونائب حاكم الشارقة، بتكريم شركاء المدينة، والرعاة الرئيسيين، والرعاة الفرعيين والشركاء الإعلاميين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً