ألمانيا: تجريد صحافي سابق في “شبيغل” من 4 جوائز بسبب التزوير

ألمانيا: تجريد صحافي سابق في “شبيغل” من 4 جوائز بسبب التزوير

أعاد محرر سابق بمجلة “شبيغل” الإخبارية الألمانية، أربع جوائز من جوائزه الصحافية العديدة، بعد اتهامه بالتزوير الصحافي. وقال الصحافي، كورت شنيبين، العضو بمنتدى الصحفيين الألمان، اليوم الخميس، لوكالة الأبناء الألمانية إنه “تخلى عن جائزة الصحافة الألمانية التي حصل عليها أربع مرات”.واتصل المحرر السابق في “شبيغل” كلاس ريلوتيوس، بالمنتدى عبر رسالة قصيرة على الهاتف، واعتذر عما بدر منه.واستبق …




الصحافي الألماني المتحيل بعد تتويجه في مناسبة سابقة (أرشيف)


أعاد محرر سابق بمجلة “شبيغل” الإخبارية الألمانية، أربع جوائز من جوائزه الصحافية العديدة، بعد اتهامه بالتزوير الصحافي.

وقال الصحافي، كورت شنيبين، العضو بمنتدى الصحفيين الألمان، اليوم الخميس، لوكالة الأبناء الألمانية إنه “تخلى عن جائزة الصحافة الألمانية التي حصل عليها أربع مرات”.

واتصل المحرر السابق في “شبيغل” كلاس ريلوتيوس، بالمنتدى عبر رسالة قصيرة على الهاتف، واعتذر عما بدر منه.

واستبق الصحافي سحب الجائزة التي حصل عليها أعوام 2013، و2015، و2016، و2018.

وأعلن المنتدى، الذي يمنح الجائزة منذ 2009 “عن صدمته وغضبه” من “الطاقة الإجرامية” لخداع المنظمين للجائزة ولجان التحكيم من قبل الصحافيين أنفسهم.

وتمنح الجائزة في ثمانية 8 معايير وتهدف إلى مكافأة الصحافيين المتميزين وإثارة النقاش حولهم.

وتضم لجنة التحكيم بالتساوي صحافيين متوجين بالجوائز، وناشرين مشاهير، إضافةً إلى كتاب معروفين.

وكانت مجلة “دير شبيغل” الإخبارية نشرت يوم أمس الأربعاء، تقريراً عن خداع الصاحفي الكبير داخل أروقتها، كلاس ريلوتيوس قائلةً على موقعها الإلكتروني إن “الصحفي كورت شنيبين، زور بقدر كبير تقاريره الصحافية واخترع أشخاصاً لحبكها”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً