كوريا الجنوبية تريد تدريبات محدودة مع أمريكا وسط محادثات مع الشمال

كوريا الجنوبية تريد تدريبات محدودة مع أمريكا وسط محادثات مع الشمال

قالت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية اليوم الخميس، إنها تريد إجراء تدريبات عسكرية محدودة النطاق مع الولايات المتحدة العام المقبل في تقليص لحجم تدريباتهما الأوسع نطاقاً وذلك ضمن جهود تحسين العلاقات مع كوريا الشمالية. وعلق البلدان الحليفان عدداً من التدريبات العسكرية المشتركة هذا العام مع تراجع التوتر في شبه الجزيرة الكورية وبدء محادثات بين واشنطن وكوريا …




تدريبات عسكرية مشتركة بين سيؤول وواشنطن (أرشيف)


قالت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية اليوم الخميس، إنها تريد إجراء تدريبات عسكرية محدودة النطاق مع الولايات المتحدة العام المقبل في تقليص لحجم تدريباتهما الأوسع نطاقاً وذلك ضمن جهود تحسين العلاقات مع كوريا الشمالية.

وعلق البلدان الحليفان عدداً من التدريبات العسكرية المشتركة هذا العام مع تراجع التوتر في شبه الجزيرة الكورية وبدء محادثات بين واشنطن وكوريا الشمالية لتفكيك برنامج بيونغ يانغ النووي، ودأب الشمال على التنديد بالتدريبات السنوية التي كانت تشمل في السابق مئات الآلاف من القوات وسفناً وطائرات حربية، ووصفها بأنها “استعداد للحرب”.

وأضافت الوزارة أنه “في ظل المحادثات النووية الجارية تبحث سيؤول وواشنطن تقليص تدريباتهما الميدانية الدورية، بما في ذلك تدريبات (فول إيغل) في بداية 2019، وإجراء تدريبين على محاكاة إلكترونية لمراكز القيادة العام المقبل”.

وبدوره، قال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس الشهر الماضي إن “مناورة (فول إيغل) سيعاد تنظيمها بعض الشيء لتكون على مستوى لا يضر بالدبلوماسية مع كوريا الشمالية”.

وقدمت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية خطتها للرئيس مون جيه إن اليوم، ضمن إفادة عن سياستها السنوية، وذكرت في بيان أنها ستجري التدريبات الميدانية المشتركة على مدار العام بعد تعديل النطاق.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً