استطلاع: الروس يحنّون إلى عهد الاتحاد السوفياتي

استطلاع: الروس يحنّون إلى عهد الاتحاد السوفياتي

وصلت نسبة المواطنين الروس الذين يأسفون لانهيار الاتحاد السوفييتي في عام 1991، إلى ذروتها منذ 10 سنوات، وفقا لاستطلاع للرأي أجرته مؤسسة “ليفادا-سنتر” للدراسات الاجتماعية. ويُرجع الخبراء ارتفاع النسبة إلى الإصلاحات التي تنفذها الحكومة الروسية الحالية، والتي لا تحظى بشعبية. ووفقا للاستطلاع الذي نشرته صحيفة “فيدوموستي” فقد ارتفعت نسبة المواطنين الروس الذين يأسفون لانهيار الاتحاد السوفييتي، من 58%…

استطلاع: الروس يحنّون إلى عهد الاتحاد السوفياتي

وصلت نسبة المواطنين الروس الذين يأسفون لانهيار الاتحاد السوفييتي في عام 1991، إلى ذروتها منذ 10 سنوات، وفقا لاستطلاع للرأي أجرته مؤسسة “ليفادا-سنتر” للدراسات الاجتماعية.

ويُرجع الخبراء ارتفاع النسبة إلى الإصلاحات التي تنفذها الحكومة الروسية الحالية، والتي لا تحظى بشعبية.

ووفقا للاستطلاع الذي نشرته صحيفة “فيدوموستي” فقد ارتفعت نسبة المواطنين الروس الذين يأسفون لانهيار الاتحاد السوفييتي، من 58% في عام 2017 إلى نحو 66% في 2018.

وقبل عشر سنوات وصلت النسبة إلى 60% وفي عام 2000 حققت النسبة رقما قياسيا، حيث رد 75% بالإيجاب علي سؤال ما إذا كانوا يأسفون علي انهيار الاتحاد السوفييتي.

ووفقا لـ”ليفادا”، فإن الغالبية العظمى كانت من كبار السن (أكثر من 55 عاما)، في حين تزايدت نسبة الشباب (بين 18 و 24 عاما) الذين يأسفون على انهيار الاتحاد السوفييتي، على الرغم من أنهم لم يعاصروا فترة النظام البلشفي.

ويشير الخبير أليكسى ماكاركين، إلى أن أحد العوامل الرئيسية التي تسببت في زيادة أولئك الذين يشعرون بالحنين إلي الاتحاد السوفييتي، الموافقة على إصلاح نظام التقاعد الذي لا يحظى بشعبية، والذي يرفع سن التقاعد في روسيا لخمس سنوات.

وأضاف: “عاد الناس مرة أخري لتفضيل بلد تقاعد فيه المواطنون مبكرا، وكان بإمكانهم الاعتماد على معاشاتهم”.

من جانبها، ذكرت عالمة الاجتماع كارينا بيبيا أن الروس يفسرون في كثير من الأحيان حنينهم للاتحاد السوفيتي بآراء “غير عقلانية” عن “اقتصاد قوي”، متناسين العجز المالي، ومشاكل أخرى كانت موجودة آنذاك.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً