سيؤول: 2019 عام الحسم في شبه الجزيرة الكورية

سيؤول: 2019 عام الحسم في شبه الجزيرة الكورية

قال وزير التوحيد في كوريا الجنوبية تشو ميونغ جيون، اليوم الأربعاء، إن النصف الأول من 2019 سيكون حاسماً لدفع الحوار حول نزع السلاح النووي الذي بدأته الولايات المتحدة وكوريا الشمالية هذا العام. وأضاف لوسائل الإعلام “أعتقد أن العام المقبل سيكون مهماً، إن جيراننا والبلدان الأخرى ذات الصلة لديهم جدول أعمال مهم على المستوى السياسي ومتطلبات الأهداف في 2020″، مشيراً إلى …




وزير التوحيد في كوريا الجنوبية تشو ميونغ جيون (يونهاب)


قال وزير التوحيد في كوريا الجنوبية تشو ميونغ جيون، اليوم الأربعاء، إن النصف الأول من 2019 سيكون حاسماً لدفع الحوار حول نزع السلاح النووي الذي بدأته الولايات المتحدة وكوريا الشمالية هذا العام.

وأضاف لوسائل الإعلام “أعتقد أن العام المقبل سيكون مهماً، إن جيراننا والبلدان الأخرى ذات الصلة لديهم جدول أعمال مهم على المستوى السياسي ومتطلبات الأهداف في 2020″، مشيراً إلى أنه في العام المقبل سنتمكن من معرفة إذا كانت لديهم فرصة لتحقيق تلك الأهداف.

ورغم أنه لم يحدد ذلك، يبدو أن تشو يشير إلى احتفال كوريا الشمالية في 2020 بالذكرى الـ75 لتأسيس حزب العمال، وفي نهاية العام نفسه، ستجرى الانتخابات الرئاسية في الولايات المتحدة.

وتوقع وزير التوحيد الكوري الجنوبي، حسب وكالة الأنباء “يونهاب”، أن يكون الربع الأول من 2019، حاسماً بالنسبة لتطورات الأوضاع في شبه الجزيرة الكورية، فيما يتعلق بنزع السلاح النووي.

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الأربعاء، إنه يتوقع عقد اجتماع جديد مع الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون في يناير(كانون الثاني) أو فبراير(شباط) المقبلين، ومع ذلك، يبدو أن ازدحام أجندة كيم والركود الواضح في الحوار حول نزع السلاح النووي بين واشنطن والنظام الكوري الشمالي يعرقلان زيارته إلى سيؤول، قبل نهاية العام الجاري.

وتطالب الولايات المتحدة، كوريا الشمالية بخطوات جادة لنزع السلاح النووي، مقابل ضمان واشنطن استمرار النظام.

وأضاف تشو “ثمة شك في الحوار حول نزع السلاح النووي والتقارب بين الكوريتين”، مشدداً على أن الوضع يتطلب المزيد من الحذر، لتعزيز التقدم نحو نزع السلاح النووي.

ووعد وزير التوحيد بالحفاظ على وساطة سيؤول حالياً، لتسهيل الحوار بين واشنطن وبيونغ يانغ.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً