“استئناف أبوظبي الاتحادية” تعاقب مُدانين في قضايا أمنية بالسجن والإبعاد

“استئناف أبوظبي الاتحادية” تعاقب مُدانين في قضايا أمنية بالسجن والإبعاد

أصدرت محكمة استئناف أبوظبي الاتحادية في ختام جلستها اليوم الأربعاء، أحكاماً بالسجن والإبعاد والإيداع بمراكز المناصحة ضد عدد من المدانين في قضايا أمنية، وبرأت شخصاً واحداً من التهم المنسوبة إليه. وعاقبت المحكمة مداناً بالسجن 5 أعوام، وتغريمه مليون درهم، وإبعاده عن الدولة بعد تنفيذ العقوبة، ومصادرة جهاز الاتصال المضبوط، وإلزامه بالمصاريف القضائية، بعد أن نسبت إليه تهمة الترويج لتنظيم داعش الإرهابي،…




alt


أصدرت محكمة استئناف أبوظبي الاتحادية في ختام جلستها اليوم الأربعاء، أحكاماً بالسجن والإبعاد والإيداع بمراكز المناصحة ضد عدد من المدانين في قضايا أمنية، وبرأت شخصاً واحداً من التهم المنسوبة إليه.

وعاقبت المحكمة مداناً بالسجن 5 أعوام، وتغريمه مليون درهم، وإبعاده عن الدولة بعد تنفيذ العقوبة، ومصادرة جهاز الاتصال المضبوط، وإلزامه بالمصاريف القضائية، بعد أن نسبت إليه تهمة الترويج لتنظيم داعش الإرهابي، فيما برأته من تهمة الانضمام إلى تنظيم إرهابي.

وعاقبت مداناً آخر بالسجن 5 أعوام وبتغريمه 5 آلاف درهم عما نسب إليه، وبإبعاده عن الدولة بعد تنفيذ العقوبة، وإلزامه بالمصاريف القضائية، في حين برأت آخر مما نسب إليه، وأمرت بمحو المعلومات والعبارات المؤثمة وبإيداعه أحد مراكز العلاج النفسي المتخصصة وفقاً للأوضاع المقررة لذلك، وأمرت بإيداع مدان آخر أحد مراكز المناصحة مع توفير العلاج اللازم على النحو المشار إليه بتقرير المستشفى وإخضاعه للمراقبة ومنعه من السفر لمدة ستة أشهر من تاريخ صدور الحكم.

وفي القضية الأخيرة حكمت المحكمة غيابياً بالحبس لمدة ثلاثة أشهر على أحد المتهمين وتغريمه 15 ألف درهم، وأمرت بوقف تنفيذ العقوبة المقضي بها لمدة 3 أعوام، تبدأ من تاريخ صدور الحكم ومصادرة المتفجرات المضبوطة وبإلزامه بالمصروفات القضائية.

وأجلت المحكمة إلى 25 ديسمبر (كانون الأول) الجاري الحكم والنظر في عدد من القضايا الأمنية الأخرى.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً