موسكو تشكك في خطة السلام الأمريكية الجديدة للشرق الأوسط

موسكو تشكك في خطة السلام الأمريكية الجديدة للشرق الأوسط

صرح مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا، بأن بلاده لم تطّلع على الخطة الأمريكية الجديدة بشأن السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين، إلا أنه شكك في إمكانية تطبيقها. وجاء تصريحه تعليقاً على ما قالته مندوبة الولايات المتحدة الدائمة لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي، أمس الثلاثاء، من أن خطة الإدارة الأمريكية للسلام في الشرق الأوسط جاهزة ومختلفة عن…




مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا (أرشيف)


صرح مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا، بأن بلاده لم تطّلع على الخطة الأمريكية الجديدة بشأن السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين، إلا أنه شكك في إمكانية تطبيقها.

وجاء تصريحه تعليقاً على ما قالته مندوبة الولايات المتحدة الدائمة لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي، أمس الثلاثاء، من أن خطة الإدارة الأمريكية للسلام في الشرق الأوسط جاهزة ومختلفة عن كل سابقاتها وتحتوي على تفاصيل مدروسة.

ونقلت وكالة “تاس” عن نيبينزيا القول: “نسمع عن الخطة الجديدة منذ عامين، يعِدون بها كل فترة ولكننا لم نطّلع عليها حتى الآن، ولا أحد يعرف متى سنراها”، وأضاف: “لا يمكن أن ينجح تطبيق أي خطة دون أن تأخذ في الاعتبار الأساس المعترف به دولياً لتسوية الصراع في الشرق الأوسط، ومن المهم أن يعتمد على حل الدولتين”.

وأصدر مندوبو 8 دول أعضاء بالاتحاد الأوروبي بياناً حذروا فيه واشنطن من احتمال فشل المبادرة، وقالوا فيه إن “أي خطة سلام يجب أن تلبي الاحتياجات الأمنية الإسرائيلية والفلسطينية والتطلعات الفلسطينية لإقامة دولة ذات سيادة وإنهاء الاحتلال في المنطقة”، وصدر البيان عن كل من بلجيكا وبريطانيا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا وهولندا وبولندا والسويد.

وقالت هايلي أمس: “بخلاف المحاولات السابقة لمعالجة هذا الصراع، فإن هذه الخطة ليست مجرد صفحات قليلة تحتوي على إرشادات غير محددة ولا يمكن تصورها”، دون أن تذكر أية تفاصيل محددة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً