صرير الأسنان .. أكثر من مجرد إزعاج

صرير الأسنان .. أكثر من مجرد إزعاج

قال الدكتور ديرك كروب إن صرير الأسنان يعد أكثر من مجرد إزعاج؛ حيث إنه قد يتسبّب في مشاكل صحية خطيرة. وأوضح طبيب الأسنان الألماني أن صرير الأسنان عبارة عن إطباق الأسنان على بعضها البعض أو احتكاكها ببعضها البعض بشدة، مما يؤدي إلى صدور صوت مزعج، أحيانا بالنهار وأحياناً أخرى بالليل.ويرجع صرير الأسنان إلى أسباب عدة، منها مشاكل مفصل…




alt


قال الدكتور ديرك كروب إن صرير الأسنان يعد أكثر من مجرد إزعاج؛ حيث إنه قد يتسبّب في مشاكل صحية خطيرة.

وأوضح طبيب الأسنان الألماني أن صرير الأسنان عبارة عن إطباق الأسنان على بعضها البعض أو احتكاكها ببعضها البعض بشدة، مما يؤدي إلى صدور صوت مزعج، أحيانا بالنهار وأحياناً أخرى بالليل.

ويرجع صرير الأسنان إلى أسباب عدة، منها مشاكل مفصل الفك أو عدم استقرار الأسنان البديلة كالجسور والتيجان أو حشوات الأسنان. وقد يكمن السبب أيضاً في التوتر النفسي، خاصة مع صرير الأسنان النهاري. ومن الأسباب الأخرى لصرير الأسنان النيكوتين والكافيين والكحول.

وأشار كروب إلى أن صرير الأسنان قد يؤدي إلى عواقب صحية مثل تآكل الأسنان وشد في عضلات الفك ومؤخرة العنق والأكتاف والظهر، بالإضافة إلى طنين الأذن والصداع.

لذا ينبغي استشارة طبيب الأسنان فور حدوث الصرير، والذي يمكن علاجه بواسطة جبيرة الأسنان والعلاج الطبيعي وتقنيات الاسترخاء كاليوغا والتأمل.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً