“فارماكس فارماسيوتيكلس” تفتتح منشأة لتصنيع المستحضرات الدوائية في دبي

“فارماكس فارماسيوتيكلس” تفتتح منشأة لتصنيع المستحضرات الدوائية في دبي

رحّب مجمع دبي للعلوم، مجمع الأعمال الشامل الذي يركز على العلوم ويعمل على تطوير قطاع الرعاية الصحية المحلي، بافتتاح أول مصنع للمستحضرات الصيدلانية “فارماكس فارماسيوتيكلس”.

رحّب مجمع دبي للعلوم، مجمع الأعمال الشامل الذي يركز على العلوم ويعمل على تطوير قطاع الرعاية الصحية المحلي، بافتتاح أول مصنع للمستحضرات الصيدلانية “فارماكس فارماسيوتيكلس”.

وسيعمل المصنع الجديد على إنتاج مجموعة واسعة ومتنوعة من الأدوية لأمراض القلب والأوعية الدموية، الاضطرابات النفسية والعصبية، أمراض الجهاز الهضمي، والسكري من النوع 2.

ويمثل المصنع الجديد أول منشأة متقدمة ضمن مجمع دبي للعلوم، وقد تم إنشاؤها بتكلفة 125 مليون درهم (34 مليون دولار أميركي) وتختص بتصنيع وتسويق المستحضرات الصيدلانية التي تستهدف علاج الأمراض المزمنة التي تتواجد تحديداً في منطقة الشرق الأوسط.

وقد تم تجهيز المصنع بأحدث التقنيات الأوروبية، مع استيفاء المعايير التنظيمية العالمية الصارمة، بقدرة إنتاج سنوية تبلغ أكثر من 300 مليون قرص وكبسولة، ومن المتوقع أن يرتفع حجم إنتاجه إلى أربعة أضعاف في السنوات الخمس المقبلة.

وقال مروان عبد العزيز جناحي، مدير عام مجمع دبي للعلوم ورئيس فريق عمل قطاع الصناعات الدوائية والمعدات الطبية ضمن استراتيجية دبي الصناعية 2030: “تستورد منطقتنا حالياً أكثر من 80 في المائة من المستحضرات الصيدلانية من الخارج، إلا أن التقدم التكنولوجي وزيادة قدرات البحث والتطوير وتوافر المواهب والبنية التحتية المتطورة، فضلاً عن القرب من الأسواق الناشئة والسياسات الداعمة، توفر لنا فرصة مهمة لزيادة قدرات التصنيع المحلية”.

وأضاف: “لقد عملنا بشكل وثيق مع المجلس التنفيذي لإمارة دبي وأعضاء فريق عمل قطاع الصناعات الدوائية والمعدات الطبية لتحقيق نتائج ملموسة من شأنها دعم طموحات دبي الاقتصادية. وعليه، فإن افتتاح مصنع فارماكس يمثل خطوة مهمة للغاية، ويسعدنا أن نرحب بشركائنا التجاريين في مجمعنا العلمي الذي يضم أكثر من 350 شركة و3600 متخصص في هذا المجال”.

وكانت استراتيجية دبي الصناعية 2030 التي تم إطلاقها في عام 2016، قد اعتبرت قطاع الأدوية جزءاً من ستة قطاعات استراتيجية مهمة لاقتصاد دبي.

وتتوقع التنبؤات الإيجابية أن رفع القدرات الصناعية سيسهم في نمو الناتج المحلي الإجمالي لإمارة دبي بنحو 43.5 مليار دولار إضافية، في حين سترتفع مساهمة القطاع الصناعي بنحو 4.9 مليار دولار. ومن المتوقع أن تسهم الخطة في زيادة قدرات الأبحاث والتطوير وإضافة 27000 فرصة عمل متخصصة و4.3 مليار دولار إلى صادرات البلاد.

من جانبه، قال مادهوكار تانا، الرئيس التنفيذي لشركة فارماكس للأدوية: “نحن فخورون جداً لأن نعمل ضمن مجتمع الأعمال في مجمع دبي للعلوم، وكلنا ثقة بأن إطلاق فارماكس في المنطقة جاء في الوقت المناسب. وتتماشى جهود شركة فارماكس بشكل كامل مع استراتيجية دبي الصناعية 2030 التي تسعى إلى خفض اعتماد البلاد على واردات المنتجات الدوائية.

وقد كان الدعم الذي تلقيناه من مجمع دبي الصناعي ووزارة الصحة ووقاية المجتمع والسلطات الصحية المحلية مهماً جداً في الوصول إلى هذا الإنجاز المتمثل في الافتتاح الرسمي لشركة فارماكس”.

وأضاف: “إننا قادرون الآن على إنتاج أدوية الأمراض القلبية محلياً، إضافة إلى إنتاج أدوية الاضطرابات النفسية والعصبية، أمراض الجهاز الهضمي، الاضطرابات الاستقلابية مثل فرط شحوم الدم والسكري، أمراض النظام العصبي المركزي، الأمراض البكتيرية والفيروسية المعدية، الأمراض التنفسية، الربو والحساسية، اضطرابات التهاب العظام والمفاصل، والأمراض البولية، وهذا بدوره سيكون له تأثير ملموس على واردات المنتجات المماثلة من الخارج”.

يذكر أن شركة “فارماكس فارماسيوتيكلس” تؤدي دوراً إيجابياً في الاقتصاد المحلي بفضل فرص العمل التي وفرتها ومساهمتها في دعم جهود دبي لخفض اعتمادها على الواردات الأجنبية، ما يجعلها نموذجاً لشركات الأدوية الأخرى بأن تتخذ من دبي مقراً استراتيجياً ومربحاً لمصانعها.

وقد انطلقت عمليات الإنشاء في المصنع في سبتمبر 2015 كمشروع مشترك بين “مستودع الاتحاد للأدوية”، موزع الأدوية في دولة الإمارات، واثنين من أكبر شركات تصنيع الأدوية في المغرب – “كوبر فارما” و”بوتو للأدوية”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً