رئيسة جورجيا تعد في حفل تنصيبها بعلاقات قوية مع الغرب

رئيسة جورجيا تعد في حفل تنصيبها بعلاقات قوية مع الغرب

وعدت رئيسة جورجيا سالومي زورابيشفيلي بعلاقات جيدة وقوية مع الغرب والولايات المتحدة الأميركية خلال فترة حكمها، وأقسمت زورابشفيلي، المولودة في فرنسا، التي انتُخبت أواخر نوفمبر الماضي، كأول امرأة رئيسة لجورجيا، اليمين في باحة قصر من القرن الثامن عشر كان مقر إقامة الملك إيراكليوس الثاني، ويقع في مدينة تيلافي الصغيرة التي تعود إلى القرون الوسطى.

وعدت رئيسة جورجيا سالومي زورابيشفيلي بعلاقات جيدة وقوية مع الغرب والولايات المتحدة الأميركية خلال فترة حكمها، وأقسمت زورابشفيلي، المولودة في فرنسا، التي انتُخبت أواخر نوفمبر الماضي، كأول امرأة رئيسة لجورجيا، اليمين في باحة قصر من القرن الثامن عشر كان مقر إقامة الملك إيراكليوس الثاني، ويقع في مدينة تيلافي الصغيرة التي تعود إلى القرون الوسطى.

وقالت، في خطاب القسم، إن «هدف رئاستي سيكون جعل التطور الديمقراطي لجورجيا وطريقها نحو أوروبا ثابتاً لا رجوع عنه»، مضيفةً: «أرغب في دعم من شريكنا الاستراتيجي الولايات المتحدة والأصدقاء الأوروبيين للمساعدة على تحقيق ذلك».

وأظهرت نتائج جولة الإعادة في انتخابات الرئاسة بجورجيا فوز سالومي زورابيشفيلي، المرشحة التي يدعمها الحزب الحاكم، على منافسها جريجول فاشادزي. ووفق النتائج النهائية للاقتراع التي أعلنتها اللجنة المركزية للانتخابات، فازت سالومي زورابيشفيلي بـ59,9 في المئة من الأصوات مقابل 40,48 في المئة لمرشح المعارضة فاشادزه.

وخرج آلاف الجورجيين في تظاهرة بالعاصمة تفليس مطلع الشهر الجاري، احتجاجاً على نتيجة الانتخابات الرئاسية، عقب إعلان المرشح الخاسر جريجول فاشادزي أن أحزاب المعارضة ستطعن في النتيجة أمام المحاكم.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً