المجر: الآلاف يتظاهرون ضد رئيس الحكومة فيكتور أوربان

المجر: الآلاف يتظاهرون ضد رئيس الحكومة فيكتور أوربان

تظاهر آلاف المجريين اليوم الأحد، لليوم الرابع على التوالي، ضد سياسات رئيس الوزراء القومي فيكتور أوربان، وضد قانون العمل المثير للجدل، بعد الموافقة عليه أخيراً. وشاركت نقابات عمالية وأحزاب سياسية معارضة، في المظاهرات التي حضرها نحو 10 آلاف شخص، ارتدى غالبيتهم ملابس بيضاء اللون، في إشارة منهم إلى سلمية هذه الاحتجاجات، وبعدها عن العنف، حسب ما …




محتجون في المجر على سياسيات رئيس الوزراء أوربان (أ ف ب)


تظاهر آلاف المجريين اليوم الأحد، لليوم الرابع على التوالي، ضد سياسات رئيس الوزراء القومي فيكتور أوربان، وضد قانون العمل المثير للجدل، بعد الموافقة عليه أخيراً.

وشاركت نقابات عمالية وأحزاب سياسية معارضة، في المظاهرات التي حضرها نحو 10 آلاف شخص، ارتدى غالبيتهم ملابس بيضاء اللون، في إشارة منهم إلى سلمية هذه الاحتجاجات، وبعدها عن العنف، حسب ما نشر موقع “إتش في جي.إتش يو” الإخباري.
وكانت جملة “عيد ميلاد سعيد يا رئيس الوزراء”، شعار هذه المظاهرات، في إشارة إلى أن أوربان، خلال نقاش برلماني، عندما استجوبته المعارضة حول سياسات حكومته، اقتصر رده فقط على أنه تمنى للجميع قضاء أعياد سعيدة.
وبدأت شرارة الاحتجاجات، بعد تعديل مثير للجدل أسماه منتقدوه بـ”قانون العبودية”، والذي زاد الحد الأقصى لعدد الساعات الإضافية المسموح بها سنوياً من 250 إلى 400 ساعة، وبناءً عليه قد يُجبر بعض الموظفين من قبل رؤسائهم على العمل ستة أيام في الأسبوع.
ويسمح القانون، الذي أُقرّ في جلسة برلمانية ساخنة رفضت فيها المعارضة التصويت عليه، لأرباب العمل بدفع مقابل هذه الساعات الإضافية بعد انقضاء 36 شهراً.

وصاح المتظاهرون في الاحتجاجات بعدة جمل، منها “لسنا عبيداً”، و”إرحل يا أوربان”، و”عيد ميلاد سعيد دون أوربان”، و”ضقنا ذرعاً”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً