حوالي 60% من الأمريكيين يشكون في صدق ترامب حول تدخل روسيا في انتخابات 2016

حوالي 60% من الأمريكيين يشكون في صدق ترامب حول تدخل روسيا في انتخابات 2016

كشف استطلاع حديث، أن أكثر من نصف الأمريكيين يعتقدون أن الرئيس دونالد ترامب، لم يكن صادقاً حول التحقيق في تدخل روسيا في الانتخابات الرئاسية في 2016. وحسب استطلاع لصحيفة وول ستريت جورنال، بالتعاون مع شبكة “إن بي سي نيوز” الأمريكية، فإن 6 من كل 10 أمريكيين، يقولون إن التحقيقات الأخيرة عن حملته الانتخابية، أعطتهم الدافع للشك في قدرات…




الرئيس الأمريكي دونالد ترامب (أرشيف)


كشف استطلاع حديث، أن أكثر من نصف الأمريكيين يعتقدون أن الرئيس دونالد ترامب، لم يكن صادقاً حول التحقيق في تدخل روسيا في الانتخابات الرئاسية في 2016.

وحسب استطلاع لصحيفة وول ستريت جورنال، بالتعاون مع شبكة “إن بي سي نيوز” الأمريكية، فإن 6 من كل 10 أمريكيين، يقولون إن التحقيقات الأخيرة عن حملته الانتخابية، أعطتهم الدافع للشك في قدرات ترامب الرئاسية.
ويكشف الاستطلاع الذي أجري بعد شهر من الانتخابات النصفية في نوفمبر(تشرين الثاني)، يكشف أيضاً تزايد عدد الأمريكيين الذين يريدون المزيد من الديمقراطيين في الكونغرس، بدلاً من ترامب أو الجمهوريين بشكل عام، ليلعبوا دوراً رئيسياً في وضع السياسة الداخلية والخارجية للبلاد.
ومن جهة أخرى، يقول 10٪ فقط من المشاركين، إن الرئيس تلقى “رسالة لتغيير” اتجاهاته السياسية، بعد انتخابات المنتصف، عندما خسر الحزب الجمهوري السيطرة على مجلس النواب الأمريكي، لكنه أبقى على أغلبيته في مجلس الشيوخ، وأنه يقوم بالتعديلات اللازمة.
وقال الباحث في استطلاعات الرأي الديموقراطي بيتر هارت، الذي أجرت شركته الاستطلاع مع خبير استطلاع الرأي الجمهوري، بيل ماينتورف: “لم ينفجر السد على دونالد ترامب بعد، لكن هذا المسح يُظهر الشقوق الهيكلية الموجودة فيه”.
ويأتي الاستطلاع الذي أجري بين 9 و 12 ديسمبر (كانون الأول)، بعد تطورات جديدة في التحقيق الروسي والتحقيقات الأخرى التي شملت ترامب، بما فيها الأدلة والادعاءات التي نشرها المحقق الأمريكي الخاص في قضية التدخل الروسي روبرت مولر.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً